موسيفني يقول إن الدول الغنية تريد إبقاء البلدان الفقيرة مصدرا للمواد الأولية (الفرنسية-أرشيف)
اتهم الرئيس الأوغندي يوري موسيفني الدول النامية كالهند والبرازيل والصين برفض دخول سلع الدول الفقيرة لأسواقها كما تفعل الدول الغنية.

وقال موسيفني الذي كان يتحدث في مؤتمر الأمم المتحدة حول التجارة والتنمية أمس الأربعاء إنه إذا كانت صادرات أفريقيا لا تشكل إلا جزءا بسيطا من التجارة العالمية فإن ذلك يرجع بشكل رئيسي إلى الحواجز التي تفرضها الدول الغنية في وجه نظيرتها الفقيرة.

وأوضح أن الدول الغنية تريد إبقاء الدول الفقيرة على حالها بحيث تكون مصدرا لإنتاج وتصدير المواد الأولية مشيرا إلى أن دولا نامية تسلك نفس الاتجاه إزاء صادرات البلدان الفقيرة.

وقال الرئيس الأوغندي -في المؤتمر الذي تستمر أعماله حتى غدا الجمعة- إن أفريقيا تقف إلى جانب الصين منذ فترة طويلة كما أن الأخيرة وقفت إلى جانب القارة السمراء في حركة مقاومة الاستعمار حيث أمدتها بالسلاح ولكنها لم تساندها في مسألة التجارة.

وقدم موسيفني أمثلة على مواد أولية تصدر للدول النامية والغنية دون رسوم عليها بينما تفرض رسوم على صادرات مصنعة من هذه المواد إلى الدول نفسها.

المصدر : الفرنسية