تشديد الحماية على السفارة الأميركية في روما تحسبا لأي هجمات (رويترز-أرشيف)
قالت الشرطة الإيطالية إنها أوقفت خمسة تونسيين وجزائريين يشتبه في ارتباطهم بتنظيم القاعدة في إطار حملة في أوساط من تصفهم إيطاليا بالمتطرفين الإسلاميين.

وأشار مصدر في الشرطة إلى أن المعتقلين الخمسة أعضاء في مجموعة أنصار الإسلام، وأنهم كانوا مكلفين تجنيد متطوعين للقيام بهجمات انتحارية ضد أهداف غربية في العراق.

وسبق للشرطة الإيطالية أن اعتقلت 13 مسلما خلال عملية دهم في منطقتي توسكانا وليغوريا، ومازالت العملية مستمرة كما أكدت الشرطة دون أن تعطي مزيدا من التوضيحات.

وأعلنت الشرطة الإيطالية في فبراير/ شباط الماضي اعتقال ثلاثة زعماء إسلاميين اشتبهت في أنهم خططوا لتفجير خط مترو ميلانو وكاتدرائية شهيرة.

وقالت الشرطة في مذكرة الاعتقال إن الرجال الثلاثة هم من شمال أفريقيا، وإن السبب الوحيد الذي دفعهم لإلغاء تنفيذ الهجمات هو تسرب معلومات عنها.

وعززت إيطاليا الإجراءات ضد إسلاميين مشتبه فيهم منذ مقتل 19 إيطاليا في هجوم تفجيري على قاعدة جنوبي العراق في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي. وكان هذا أسوأ حادث يتعرض له الجيش الإيطالي منذ الحرب العالمية الثانية.

المصدر : الفرنسية