دبلوماسيون أميركيون يهاجمون سياسة بوش الشرق أوسطية
آخر تحديث: 2004/5/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/15 هـ

دبلوماسيون أميركيون يهاجمون سياسة بوش الشرق أوسطية

تلقى أرييل شارون دعما من جورج بوش أكثر مما تلقاه من حزبه الليكود بشأن خطة الانسحاب من غزة (رويترز)
قال دبلوماسيون أميركيون بارزون إنهم يشعرون بانزعاج بالغ للتوجهات الأخيرة لسياسة الولايات المتحدة في ما يتعلق بالشرق الأوسط وحقوق الإنسان.

وأكد الدبلوماسيون -في رسالة ستوجه إلى الرئيس الأميركي جورج بوش اليوم- أنهم يشعرون بقلق عميق لإعلان بوش في الرابع عشر من أبريل/نيسان الماضي تأييده خطة رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون للانسحاب من قطاع غزة.

ومما جاء في الرسالة التي قام بصياغتها السفير السابق في قطر أندرو كيلغور "إن دعمكم غير المقبول للاغتيالات التي تتم خارج القضاء, ولجدار الفصل المماثل لجدار برلين، وللإجراءات العسكرية القاسية في الأراضي المحتلة, والآن دعمكم لخطة شارون الأحادية الجانب, كل ذلك يفقد بلادنا مصداقيتها واحترامها وأصدقاءها".

وقالت الرسالة إن بوش ضرب عرض الحائط بحقوق ثلاثة ملايين فلسطيني بتأييده خطة شارون لفك الارتباط مع الفلسطينيين.

وأضافت الرسالة أن بوش "وضع الدبلوماسيين والمدنيين والعسكريين الأميركيين في الخارج في موقف لا يمكن الدفاع عنه -بل وخطير- بانتهاجه سياسة غير متوازنة في الشرق الأوسط".

وتشبه هذه العريضة تلك التي وقعها أخيرا 52 دبلوماسيا بريطانيا متقاعدا طالبوا فيها رئيس الوزراء البريطاني توني بلير بإعادة النظر في سياسته في الشرق الأوسط والتراجع عن التبعية للسياسة الأميركية.

المصدر : وكالات