قوات إيساف تقوم بأعمال دورية في كابل (الفرنسية-أرشيف)
قالت وزارة الدفاع النرويجية إن أحد جنودها العاملين في قوات حفظ السلام الدولية بأفغانستان المعروفة باسم (إيساف) قتل وأصيب آخر في هجوم صاروخي بالعاصمة كابل.

ووقع الهجوم مساء أمس الأحد عندما أطلقت ثلاث قذائف من نوع آر بي جي على دورية لقوة إيساف قرب طريق جلال أباد الرئيسي في الضواحي الشرقية لكابل، وتقع في هذه المنطقة عدة قواعد لقوات المعاونة الأمنية الدولية التي يقودها حلف شمال الأطلسي (ناتو) وتقوم بدوريات في كابل ويبلغ قوامها 6500 جندي.

وفي وقت سابق قال متحدث باسم القوات الدولية دون أن يدلي بتفاصيل إن "عربة لقوة المعاونة الأمنية الدولية أصيبت ما أسفر عن جرح اثنين، ولا يمكنني أن أذكر جنسياتهم". ورفض المتحدث أن يوضح ما إذا كان الجنديان قد أصيبا فقط أم قتلا.

والجنديان النرويجيان هما جزء من قوة نرويجية تتألف من 200 جندي أرسلت إلى أفغانستان قبل عام لتكون جزءا من قوات حفظ السلام.

وكان أحد جنود قوات إيساف قد أصيب في وقت سابق من الشهر الحالي في هجوم صاروخي على قاعدة تستخدمها قوة المعاونة الأمنية الدولية. كذلك قتل جندي فرنسي وآخر كندي من القوة في هجمات انتحارية منفصلة بكابل في يناير/ كانون الثاني.

المصدر : وكالات