جنود هنود يشاركون في تشييع زملائهم الذين قتلوا في هجمات للمقاتلين الكشميريين (رويترز-أرشيف)
لقي 26 جنديا هنديا مصرعهم وأصيب 12 آخرون بجروح لدى مرور حافلتهم فوق لغم زرعته مجموعة من المقاتلين الكشميريين.

وقال مصدر في الشرطة الهندية إن الآلية كانت تنقل قوات من وحدات شبه عسكرية مكلفة مراقبة الحدود من سرينغار العاصمة الصيفية في الجزء الواقع تحت السيطرة الهندية من كشمير إلى جامو العاصمة الشتوية.

وقال المتحدث باسم قوة أمن الحدود إن النيران نشبت بالحافلة التي كانت تقل أفرادا من القوة بعد الانفجار. وأعلن حزب المجاهدين الكشميري مسؤوليته عن الهجوم.

وجاء الهجوم بعد يوم واحد من تولي مانموهان سينغ رئاسة وزراء حكومة ائتلافية جديدة يقودها حزب المؤتمر في الهند.

ووعد سينغ في أول تصريح له بالعمل على حل النزاع المستعر في ولاية كشمير الهندية منذ 15 عاما وأدى إلى مقتل الآلاف.

المصدر : الجزيرة + وكالات