محادثات أزمة في الهند بشأن تشكيل الحكومة
آخر تحديث: 2004/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/2 هـ

محادثات أزمة في الهند بشأن تشكيل الحكومة

سونيا ومانموهان سينغ (رويترز)
أجرى رئيس وزراء الهند المعين مانموهان سينغ محادثات أزمة اليوم مع شركائه المحتملين في الائتلاف بعد خلاف بشأن مناصب حكومية تفجر قبل يوم واحد من تنصيب الحكومة.

وانضم سينغ إلى زعيمة حزب المؤتمر سونيا غاندي في الاحتفال بالذكرى السنوية الثالثة عشرة لاغتيال زوجها راجيف غاندي، لكن الاثنين عادا بسرعة إلى المحادثات مع مجموعة من الشركاء فيما تراجعت الأسواق بسبب تقارير عن وجود مشاحنات.

وقال مسؤولون بالحزب إن سونيا وسينغ كانا يخططان لزيارة بلدة سريبيرومبودور جنوبي البلاد والتي تم فيها اغتيال غاندي في تفجير انتحاري عام 1991 لكن من غير المرجح أن يفعلا ذلك الآن.

ومن المقرر أن يؤدي سينغ اليمين غدا السبت حيث عين لتولي منصب رئيس الوزراء بعد أن رفضت زعيمة الحزب سونيا الإيطالية المولد شغله رغم الفوز الكبير الذي حققه حزب المؤتمر في الانتخابات التي أجريت الأسبوع الماضي.

وهبطت أسعار الأسهم في بورصة بومباي بنسبة 2.6% بداية التعاملات بعد تقارير صحفية ذكرت أن الرجل القوي الإقليمي لالو براشاد ياداف انسحب من محادثات تشكيل الحكومة إثر خلافات، إذ كان يريد تولي حقيبة الداخلية.

ويشغل حزب ياداف الإقليمي 21 مقعدا مهما في البرلمان، وكان شريكا منذ فترة طويلة لحزب المؤتمر الذي حصل على 145 مقعدا في البرلمان المؤلف من 545 مقعدا.

ويوفر الغالبية لحزب المؤتمر حلفاء آخرون بينهم مجموعات يسارية وعدت بتأييد الحزب دون أن تنضم رسميا إلى الائتلاف، لكن ياداف قال إنه سيعود إلى المحادثات مع حزب المؤتمر اليوم الجمعة.

المصدر : وكالات