واشنطن امتنعت عن التصويت وأصرت على تخفيف لهجة القرار (رويترز)

تبنى مجلس الأمن الدولي قرارا يدين إسرائيل بسبب هدمها المنازل في مدينة رفح وقتل المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة من قبل الجيش الإسرائيلي.

ودعا القرار إسرائيل إلى احترام التزاماتها بموجب القانون الدولي، وأصر على التزامها بعدم القيام بعمليات هدم للمنازل بما يتناقض مع ذلك القانون.

وأعرب القرار عن قلقه الشديد بشأن الوضع الإنساني للفلسطينيين الذين باتوا مشردين في مخيم رفح للاجئين القريب من الحدود المصرية.

وامتنعت الولايات المتحدة عن التصويت على مشروع القرار الذي أيده 14 عضوا من أعضاء المجلس، بعد مفاوضات مع الجزائر التي تمثل المجموعة العربية في مجلس الأمن.

وقال دبلوماسيون إنه تم تخفيف حدة لهجة نص المشروع النهائي لتفادي استخدام واشنطن لحق النقض (الفيتو).

وفي السياق انتقدت الإدارة الأميركية العدوان الإسرائيلي المتواصل منذ أكثر من ثلاثة أيام في قطاع غزة، قائلا إنها "لا تخدم أغراض السلام والأمن".

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض سكوت مكليلان في بيان مكتوب إنها "زادت الوضع الإنساني سوءا ونتج عنها مواجهات بين القوات الإسرائيلية والفلسطينيين ونعتقد أنها لم تعزز أمن إسرائيل".

المصدر : الجزيرة + وكالات