فلسطين تلهب الانتخابات الأوروبية في فرنسا
آخر تحديث: 2004/5/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/28 هـ

فلسطين تلهب الانتخابات الأوروبية في فرنسا

الأوروبيون يعتقدون أن سياسة الحكومة الإسرائيلية تمثل أكبر تهديد للسلام في العالم (رويترز)
سيد حمدي-باريس
يخوض نشطاء فرنسيون مؤيدون لحقوق الشعب الفلسطيني انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة يوم 13 يونيو/حزيران القادم تحت قائمة تحمل اسم أوروفلسطين.

وتضم القائمة عددا من الأسماء اللامعة مثل الممثل والسياسي ديدوني مبالا ويترأسها الطبيب الجراح كريستوف أوبرلا الذي سبق أن فاز بعضوية المجلس المحلي في باريس.

واتخذت القائمة ألوان العلم الفلسطيني الأخضر والأبيض والأحمر والأسود شعارا لها إضافة إلى غصن الزيتون وحمامة و25 نجمة صفراء بعدد أعضاء الاتحاد الأوروبي بعد توسعته الأخيرة.

ويقتصر هذا التحرك على المنطقة الباريسية فيما يتأهب نشطاء آخرون لخوض الانتخابات ضمن قائمة بنفس الاسم في منطقتي شمالي غربي وجنوبي شرقي فرنسا.

وأثارت تلك الخطوة اللوبي اليهودي الفرنسي الذي اتهم قادة أوروفلسطين بتبني خطاب غير سلمي. وخلال مؤتمر صحفي عقد مؤخرا في باريس وضم فعاليات يهودية فرنسية من اتجاهات سياسية شتى، صب المشاركون هجومهم على القائمة.

وحضر المؤتمر رئيس الرابطة الدولية ضد العنصرية ومعاداة السامية ورئيس قائمة الحركة الشعبية في المنطقة الباريسية باتريك جوبير، ورئيس المجلس التمثيلي ليهود فرنسا روجيه كوكييرمان ورئيس قائمة الاشتراكيين في المنطقة الباريسية هارلم دزير، فضلا عن ممثلين للمجموعتين اليهوديتين المتطرفتين.

وكشفت أوليفيا زمور إحدى عضوات قائمة أوروفلسطين عن التهديدات التي يتعرض لها أعضاء القائمة وسط نفي تام من واضعيها لما أسموه بمعاداة السامية.

وقال الكاتب والمؤرخ موريس راجسفوس إن إسرائيل وفقا لأساليبها منذ عام 1967 هي التي تتسبب في معاداة جديدة للسامية في أوروبا، وإن ما يتم الحديث عما يوصف بأنه معاداة للصهيونية ليس سوى رد فعل لشباب تخلى عنه الجميع وتركوه بدون عمل ليقوم بدور من يأخذ بثأر الفلسطينيين المسحوقين.

الجدير بالذكر أن راجسفوس انسحب لاحقا من القائمة لأنه اعتبرها عامل تفريق للقوى المؤيدة للحقوق الفلسطينية. هذا ويعد كريستوفر أوبرلا (52 عاما) رئيس القائمة مدافعا عن حقوق الشعب الفلسطيني من واقع تجربته كطبيب عندما زار قطاع غزة في مهام طبية إنسانية 15 مرة منذ ديسمبر/كانون الثاني 2001.

وينتمي أوبرلا للحزب الاشتراكي وسبق أن مثله في المجلس البلدي للدائرة الباريسية التاسعة عشرة بين عامي 1995 و2001. وصرح رئيس القائمة بقوله "نأمل استقطاب هؤلاء الذين ليست لديهم نية في الإدلاء بأصواتهم".

وفي السياق ذاته أثار التحاق الممثل الكوميدي والسياسي ديدوني مبالا بقائمة أوروفلسطين اهتمام الإعلام الفرنسي نظرا لانخراطه في العمل السياسي منذ عام 1997 عندما خاض الانتخابات النيابية ثم الانتخابات الجهوية عام 1998.

وتؤسس القائمة جزءا من خطابها على نتائج الاستطلاع الذي أجرته مؤخرا المفوضية الأوروبية، وأظهر أن نسبة 60% من الأوروبيين يعتقدون أن سياسة الحكومة الإسرائيلية تمثل أكبر تهديد للسلام في العالم. ويركز المرشحون في منشوراتهم الانتخابية على أن تحقيق السلام في أوروبا يقتضي تحقيق العدل في فلسطين.
_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة