السلطات الباكستانية تبعد شهباز شريف بعد وصوله لاهور
آخر تحديث: 2004/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/22 هـ

السلطات الباكستانية تبعد شهباز شريف بعد وصوله لاهور

مؤيدون لحزب الرابطة الإسلامية في إحدى تظاهرات التأييد للحزب (رويترز)
أبعدت السلطات الباكستانية اليوم الثلاثاء شهباز شريف شقيق رئيس وزراء باكستان المخلوع نواز شريف بعد ساعة من وصوله مطار مدينة لاهور قادما من منفاه بالمملكة العربية السعودية.

وكان شهباز وصل اليوم على متن طائرة في رحلة قادمة من أبوظبي رغم مخاطر اعتقاله باتهامات التورط في أعمال قتل خارج نطاق القانون عندما كان رئيسا لوزراء إقليم البنجاب عام 1998.

وفور وصوله أكدت الحكومة على لسان وزير الإعلام نيتها إبعاد شهباز الذي قضى ثلاث سنوات في المنفى بالسعودية بعد إصراره على العودة رغم وجود قرار حكومي يمنع عودته.

وفي تطور ذي صلة ذكر مراسل الجزيرة في لاهور أن الشرطة الباكستانية اعتقلت العشرات من أنصار حزب الرابطة الإسلامية جناح نواز شريف خلال محاولتهم التجمع لاستقبال زعيمهم شهباز شريف, كما قطعت الطريق المؤدي إلى المطار ومنعت الصحفيين من الاقتراب من المنطقة. كما وردت أنباء عن مواجهات في أنحاء من المدينة.

وكان شهباز قد أعلن في مؤتمر صِحفي عقده بلندن قبل عودته أنه وبعد أكثر من ثلاث سنوات في المنفى يحق له أن يعود إلى بلاده ويمارس حقه كمواطن, لاسيما بعد أن اعتقلت الشرطة الباكستانية المئات من ناشطي الرابطة الإسلامية الموالية له ولأخيه.

المصدر : الجزيرة + وكالات