كاغامي يهدد بإعادة قوات بلاده مجددا إلى الكونغو الديمقراطية (رويترز)
هدد الرئيس الرواندي بول كاغامي بإرسال قواته مجددا إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية إذا لم تعمل حكومتها وقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة على منع المتمردين الهوتو من مهاجمة بلاده.

وقال كاغامي في مقابلة بثتها الإذاعة الرواندية إن بلاده تعرضت لهجوم يوم 8 أبريل/ نيسان الماضي من قبل المتمردين، مؤكدا أنه لا يوجد جندي رواندي واحد داخل الكونغو. لكنه أضاف أن كيغالي لن تتردد في إرسال قواتها مرة أخرى إلى الكونغو إذا لم تسو الأمور هناك.

وكانت الأزمة تفجرت بين البلدين في أعقاب تقرير أصدرته قوات حفظ السلام الدولية اتهمت فيه القوات الرواندية بالدخول إلى الأراضي الكونغولية وانتهاك اتفاق سلام إقليمي انسحبت بموجبه الجيوش الأجنبية من البلاد العام قبل الماضي، وهو ما نفته كيغالي.

وبموجب اتفاق السلام الذي وقع عام 2002 سحبت رواندا قواتها من جمهورية الكونغو الديمقراطية، وفي المقابل تعهدت كينشاسا بنزع سلاح المتمردين الهوتو وإعادتهم إلى الكونغو التي فروا منها بعد مشاركتهم في جرائم الإبادة الجماعية في رواندا عام 1994.

وتعرقل الاشتباكات التي تندلع بين الحين والآخر محاولات الأمم المتحدة إحلال السلام شرق الكونغو الذي ينعدم فيه القانون ولا يزال مضطربا رغم الانتهاء الرسمي للحرب الأهلية.

المصدر : رويترز