آثار هجوم استهدف مقر الأمن الروسي في أنغوشيا (أرشيف-الفرنسية)
ذكرت وكالة إيتار تاس أن رئيس جمهورية أنغوشيا المجاورة للشيشان مراد زيازيكوف نجا اليوم من محاولة اغتيال في هجوم استهدف سيارته.

وأوضح متحدث باسم الرئيس أن مهاجما انتحاريا فجر عبوة ناسفة أثناء مغادرة موكب الرئيس مدينة نازران مما ألحق أضرارا بسيارته دون إصابته بأذى بينما جرح عدد من حراسه الشخصيين.

وتتمتع أنغوشيا بحكم ذاتي تحت السيادة الروسية ويعتبر زيازيكوف من الموالين للكرملين حيث يلعب دورا مهما في الجهود الروسية للسيطرة على منطقة القوقاز خاصة في مجال التصدي للمقاتلين الشيشان.

وكان زيازيكوف ضابطا برتبة جنرال في جهاز الأمن الفدرالي الروسي وخدم نحو عشرين عاما في جمهوريتي الشيشان وأنغوشيا.

وفي يناير/كانون الثاني عام 2002 عينه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ممثلا للكرملين في أنغوشيا قبل أن يفوز بانتخابات الرئاسة التي أجريت في الإقليم في أبريل/ نيسان من العام نفسه.

المصدر : وكالات