مدبر هجمات القطارات بين قتلى انفجار مدريد
آخر تحديث: 2004/4/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/14 هـ

مدبر هجمات القطارات بين قتلى انفجار مدريد

آثار الدمار بادية على المبنى الذي انفجر السبت في مدريد (الفرنسية)

قالت وزارة الداخلية الإسبانية إن اثنين من المشتبه بتدبيرهم تفجيرات مدريد الذين قتلوا في انفجار وقع بإحدى ضواحي العاصمة هما من بين ستة أشخاص وردت أسماؤهم في مذكرة اعتقال دولية سابقة.

ومن بين القتلى سرحان بن عبد الماجد (35 عاما) الملقب بالتونسي، والذي تعتبره السلطات الإسبانية العقل المدبر لتفجيرات 11 مارس/ آذار الماضي التي استهدفت قطارات الركاب في مدريد.

ونقل الراديو الحكومي في إسبانيا عن مفوض الشرطة المحلية خوسيه مانويل سانشيز أن الثاني يدعى جمال إحميدان (33 عاما)، وأنه أيضا كان ضمن ستة أصدر القاضي -الذي يقود التحقيقات في تفجيرات مدريد- أوامر دولية باعتقالهم.

وقتل شرطي وثلاثة ممن يشتبه بضلوعهم في انفجار وقع بضاحية ليجانيس جنوب غربي مدريد، بعد أن حاصرت الشرطة شقة كانوا فيها، وأصيب في الانفجار 15 شرطيا إصابات بعضهم خطيرة.

ووقع الانفجار مساء السبت حينما حاصرت الشرطة الإسبانية الشقة التي كان يتحصن فيها المشتبه بهم الثلاثة، استعدادا لاقتحامها بعد أن أخلت المبنى والمنطقة المحيطة به من السكان، وطوقت المنطقة.

أنخيل أثيبس
وقال وزير الداخلية الإسباني أنخيل أثيبس إنه عند هذه اللحظة أحدث المشتبه بهم تفجيرا ضخما في الشقة التي كانت الشرطة تعمل على تفتيشها، في محاولة لمقاومة الاعتقال. وتشتبه الشرطة بأن شخصا رابعا "أطلق شرارة الانفجار" ثم فر من المنطقة قبل تطويق الشرطة لها.

وأفاد مراسل الجزيرة في مدريد أن قوات الأمن اكتشفت جثة خامسة تقول إنها ربما تعود لامرأة في المسبح الملحق بالمبنى، مشيرة إلى أن الجثة مطوقة بحزام ناسف لم ينفجر ويبدو أن المرأة قذفت إلى المسبح أثناء الانفجار الأول.

وألحق الانفجار أضرارا بالمبنى وزعزع أسس مبان أخرى في الشارع. وسيتم نقل حوالي 40 شخصا دمرت مساكنهم أو تضررت بشكل مؤقت إلى فنادق في ليغانيس للإقامة فيها.

وقال وزير الداخلية الإسباني إن العملية التي نفذتها الشرطة جاءت في إطار التحقيقات المستمرة في انفجارات القطارات بمدريد، والتي أودت بحياة 191 شخصا.

وتقول السلطات الإسبانية إن ما يعرف بجماعة المقاتلين الإسلاميين المغاربة والذين يشتبه بأن لهم صلات بتنظيم القاعدة قد نفذوا تلك الهجمات. وكانت الشرطة الإسبانية قد اعتقلت 15 شخصا فيما يتعلق بالهجمات.

وكان وزير الداخلية الإسباني قال في وقت سابق إن الديناميت المستخدم في قنبلة عثر عليها على خط قطار سريع يوم الجمعة الماضي من نفس النوع والعلامة التجارية المستخدمة في تفجيرات 11 مارس/ آذار المنصرم.

المصدر : الجزيرة + وكالات