سكان المنطقة المنكوبة بحادث القطار في كوريا الشمالية (الفرنسية)
قررت الولايات المتحدة الأميركية أمس الاثنين تقديم مساعدة إنسانية بقيمة 100 ألف دولار إلى كوريا الشمالية إثر حادث انفجار القطار في محطة ريونغشتون الذي أدى لمقتل أكثر من 150 شخصا وجرح 1300 آخرين.

وقال البيت الأبيض إن هذه المساعدة سيجري تقديمها عبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر. كما عبر عن استعداد واشنطن لإرسال مساعدات وتجهيزات طبية بالإضافة إلى فريق من الاختصاصيين في طب الطوارىء للعمل مع الكوريين الشماليين إذا دعت الحاجة. واعتبر هذه المبادرة عونا طبيا يتعلق بالكوارث ولا علاقة له بالمسائل السياسية.

وكان وزير الخارجية الأميركي كولن باول أعلن أمس أن بلاده قررت بالتنسيق مع الأمم المتحدة تقديم مساعدات إنسانية وربما معونات أخرى لكوريا الشمالية.

وكانت كوريا الشمالية رفضت أمس عرضا من جارتها الجنوبية لنقل مساعدات طارئة برا عبر الحدود المباشرة بين البلدين لضحايا حادث السكك الحديدية الذي وقع يوم الخميس الماضي. واعتبر مسؤول كوري جنوبي أن الرفض ربما يعود لأسباب أمنية.

وعرضت كوريا الجنوبية تقديم مساعدات عاجلة بقيمة مليون دولار تصل مباشرة إلى مدينة ريونغتشون التي وقع فيها الحادث الذي ذهب ضحيته حوالي 161 شخصا وجرح فيه 1300 آخرين.

المصدر : وكالات