أوروبا تؤيد وحدة روسيا
آخر تحديث: 2004/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/4 هـ

أوروبا تؤيد وحدة روسيا

رومانو برودي في مؤتمره الصحفي بموسكو (رويترز)
أيد الاتحاد الأوروبي ما أسماه وحدة الأراضي الروسية ولكنه حث روسيا على احترام حقوق الإنسان في جمهورية الشيشان في الوقت ذاته.

وقال رئيس المفوضية الأوروبية رومانو برودي في كلمة ألقاها في موسكو "دعونا نوضح أن الاتحاد الأوروبي يدعم بشكل تام وغير مشروط وحدة الأراضي الروسية. وإضافة إلى ذلك فإن لدينا قضية مشتركة هي ضرورة مكافحة الإرهاب".

وأضاف برودي بعد يوم من إجراء محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو بشأن توسيع الاتحاد الأوروبي ليصل إلى حدود روسيا في الأول من مايو/ أيار المقبل "لا يمكن مكافحة الإرهاب عن طريق القوة فقط. إن مكافحة الإرهاب تجعل من التزامنا المستمر بالقيم الديمقراطية أكثر ضرورة".

ولكن رئيس المفوضية الأوروبية أكد أيضا أن "احترام حقوق الإنسان لا يحد من فعالية الحرب على الإرهاب".

وتشير تلك التصريحات إلى أن الاتحاد الأوروبي يؤمن بأن الجمهورية الشيشانية التي تطالب بالانفصال عن روسيا يجب أن تبقى جزءا من روسيا بعد أربع سنوات من الحرب.

وتأتي تصريحات برودي بعد يومين من توجيه بوتين انتقادات حادة للغرب بسبب تجديده المطالب بأن تتفاوض روسيا مع الشيشانيين وبسبب المحاولة الفاشلة للجنة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة إدانة سجل روسيا في الشيشان.

وتعتبر روسيا المقاتلين الشيشان بمن فيهم الرئيس السابق أصلان مسخادوف "إرهابيين" وعينت منذ ذلك الوقت إدارتها الخاصة في الجمهورية من خلال عملية تصويت مثيرة للجدل تمت وسط إجراءات أمنية مشددة وتواصل أعمال العنف.

ودفع بوتين بالقوات الروسية إلى الشيشان في أكتوبر/ تشرين الأول 1999 في أعقاب موجة من تفجيرات المباني السكنية في روسيا والتي ألقت الحكومة بمسؤوليتها على المقاتلين الشيشان.

المصدر : وكالات