الحكم بسجن أردني تجسس على عراقيين بأميركا
آخر تحديث: 2004/4/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/11 هـ

الحكم بسجن أردني تجسس على عراقيين بأميركا

رسم يصور مثول الدميسي أمام محكمة فيدرالية بشيكاغو في يوليو الماضي (الفرنسية)

أصدرت محكمة فيدرالية أميركية في شيكاغو في ولاية إيلينوي حكما بالسجن أربع سنوات على أردني بعد إدانته بتهمة التجسس على منشقين عراقيين في الولايات المتحدة لحساب النظام العراقي السابق.

واعتقل المدعو خالد عبد اللطيف الدميسي (61 سنة) المقيم في الولايات المتحدة منذ عشر سنوات في يوليو/ تموز الماضي واتهم في يناير/ كانون الثاني بأنه "عميل" لنظام صدام حسين وبالتآمر وحنث اليمين.

وقال الادعاء الفيدرالي إن الدميسي -المسؤول عن صحيفة "المهجر" التي تصدر باللغة العربية في الولايات المتحدة- استخدم عمله كغطاء لنشاطاته موضحين أنه كان على اتصال منتظم مع المسؤولين في بعثة العراق لدى الأمم المتحدة وأنه كان ينقل معلومات إلى المخابرات العراقية عبرهم.

وعرض الادعاء خلال المحاكمة وثائق أخذت من مقر للمخابرات في بغداد بعد الاجتياح الأميركي لها معتبرين أن الدميسي كتبها. وأخذت الوثائق من ملف جمعته المخابرات حول ضابط سابق كبير يدعى فوزي الشمري فر إلى الولايات المتحدة عام 1986 وأسس مجموعة عراقية معارضة في فرجينيا عام 2000.

وأشار الملف ذاته إلى مخبر يدعى "سرحان" يملك صحيفة "المهجر في شيكاغو" وكان يعاني من ضائقة مالية وصحيفته تمر بصعوبات مالية. واستمعت هيئة المحلفين أيضا إلى شهود أشاروا إلى أن الدميسي قال إنه تلقى مبلغا يتراوح بين ألفي وثلاثة آلاف دولار من مسؤولين عراقيين وأن المخابرات العراقية زودته بقلم مجهز بكاميرا مخفية ومايكروفون حتى يسجل اللقاءات سرا.

واحتج جون مورفي محامي الدميسي على الحكم الصادر في حق موكله موضحا أنه أقسى مما كان يفترض. وطلب الدميسي الذي يقيم في إحدى ضواحي شيكاغو أن يودع بسجن قرب مقر إقامة عائلته في أتلانتا بولاية جورجيا.

المصدر : الفرنسية