إيران تجدد التزامها بالتعاون النووي مع دول أوروبية
آخر تحديث: 2004/4/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/11 هـ

إيران تجدد التزامها بالتعاون النووي مع دول أوروبية

إيران تعتبر جانبا من معالجة اليورانيوم منفصلا عن اتفاقها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية (رويترز)
أكدت إيران مجددا التزامها بالتعاون النووي مع فرنسا وألمانيا وبريطانيا، لكنها رفضت انتقادات أوروبية بشأن أنشطة معالجة اليورانيوم معتبرة هذا الملف منفصلا.

وكانت الدول الثلاث قد اعتبرت أمس في بيان مشترك أن إعلان إيران أنها بدأت تشغيل وحدة لمعالجة اليورانيوم بالقرب من مدينة أصفهان (وسط إيران) يزيد من صعوبة استعادة البلاد ثقة المجتمع الدولي.

وقال سفير إيران لدى الأمم المتحدة فيروز الحسيني إن بلاده ستتحدث إلى الدول الأوروبية الثلاث "غدا وفي الأيام القادمة" بشأن انتقاداتها لوحدة معالجة اليورانيوم.

وعندما سئل إن كانت إيران مستعدة لإغلاق وحدة لمعالجة اليورانيوم لاسترضاء الأوروبيين رد الحسيني بقوله "لم أسمع بمثل هذا القرار من حكومتنا".

يذكر أن طهران وعدت بالتوقف عن تخصيب اليورانيوم وبقبول عمليات تفتيش من الوكالة الدولية للطاقة الذرية مقابل الحصول على تكنولوجيا نووية سلمية.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن عملية المعالجة لم ترد في قائمة الأنشطة المتعلقة بتخصيب اليورانيوم التي وافقت إيران على تعليقها.

وقال دبلوماسيون غربيون إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية كانت تريد من طهران أن تضيف عملية المعالجة إلى الوقف، رغم أن الاتفاق النهائي الذي تم التوصل إليه بين الأوروبيين وإيران في فبراير/ شباط الماضي ترك هذه المسألة.

وتصر طهران على أن برنامجها النووي موجه للاستخدام في توليد الكهرباء بالطاقة النووية.

المصدر : الجزيرة + وكالات