مبارك وبوش خلال مؤتمر صحفي سابق بكامب ديفد (أرشيف)

أعلن البيت الأبيض أمس الخميس أن الرئيس الأميركي جورج بوش سيستقبل نظيره المصري حسني مبارك في 12 أبريل/ نيسان المقبل في مزرعته في كروفورد بتكساس.

وجاء في بيان للبيت الأبيض أن الرئيس بوش سيناقش مع نظيره المصري عددا من القضايا الثنائية والإقليمية "من بينها الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب في المنطقة والعالم ونشر الحرية والرخاء في منطقة الشرق الأوسط" إضافة إلى الجهود المبذولة لتحقيق سلام دائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وكان مبارك قد وجه انتقادا ضمنيا لما تسميه واشنطن مبادرة الشرق الأوسط الكبير، وقال في تصريحات لرؤساء تحرير الصحف المصرية إن الإصلاح أمر ضروري ولكنه يرفض "الوصفات الجاهزة القادمة من الخارج".

وقد تعرضت المبادرة أيضا للانتقاد من جانب مسؤولين عرب ومن الاتحاد الأوروبي لفشلها في معالجة الصراع العربي الإسرائيلي الذي ينظر إليه كثيرون باعتباره سببا رئيسيا للمشاكل السياسية في المنطقة.

وكان آخر لقاء بين بوش ومبارك خلال قمة شرم الشيخ مطلع يونيو/ حزيران 2003 لإطلاق عملية السلام في المنطقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات