19 قتيلا بانفجارات طشقند والحكومة تتهم الإرهاب الدولي
آخر تحديث: 2004/3/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :واشنطن تفرض قيودا على دخول مواطني 8 دول منها تشاد وإيران وليبيا وسوريا واليمن
آخر تحديث: 2004/3/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/8 هـ

19 قتيلا بانفجارات طشقند والحكومة تتهم الإرهاب الدولي

ارتفع عدد ضحايا الانفجارات التي وقعت في مركز تجاري في طشقند عاصمة أوزبكستان إلى 19 قتيلا على الأقل و 26 جريحا. وقال المدعي العام في أوزبكستان رشيد قادروف إن ذلك نتج عن "سلسلة اعتداءات إرهابية".

واعتبر وزير خارجية أوزبكستان صديق صفاييف أن الانفجارات تشكل "محاولة من الإرهاب الدولي لشق صفوف التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة".

وأضاف "الإرهاب الدولي هو المسؤول عن ارتكاب هذا. فهذه التفجيرات تحمل علامات الأعمال الإرهابية التي شهدناها بالفعل في الخارج".

من جانبها حذرت الولايات المتحدة الأميركية من قيام من أسمتهم بالمتطرفين بتنفيذ المزيد من الهجمات ونصحت رعاياها بالحذر الشديد. وكانت السلطات أعلنت في وقت سابق مقتل شخصين على الأقل وإصابة عشرين بجروح في الانفجار وسارعت بوصفه بالعمل الإرهابي.

وقالت وكالة إيتار تاس الروسية للأنباء في تقرير لها من طشقند إن المعلومات الأولية تشير إلى أن الانفجار هو هجوم انتحاري نفذته امرأة، لكن لم يتسن التأكد من صحة هذه المعلومات.

وأصبحت أوزبكستان حليفا رئيسيا للولايات المتحدة بعد أن فتحت قاعدتها العسكرية الرئيسية أمام الحملة العسكرية التي قادتها الولايات المتحدة على أفغانستان في أعقاب هجمات سبتمبر/أيلول 2001.

وتقول جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان ودول أوروبية إن حكومة رئيس الجمهورية السوفياتية السابقة إسلام كريموف استغل فرصة علاقاته مع واشنطن لقمع واعتقال مئات الأشخاص من معارضيه.

المصدر : وكالات