الجماهير العربية طالبت بالثار لمقتل ياسين (الفرنسية)

أعلنت سفارة الولايات المتحدة في دولة الإمارات العربية المتحدة تعليق أنشطتها بناء على تلقيها تهديدات أمنية محددة.

وقال مراسل الجزيرة في دبي إن هذه هي المرة الأولى التي تغلق فيها السفارة الأميركية في أبوظبي والقنصلية الأميركية في دبي أبوابهما أمام المراجعين, موضحا أنها لم تتخذ مثل هذا الإجراء إبان الحرب على العراق في مثل هذا الوقت من العام الماضي.

وأضاف المراسل أن السفارة والقنصلية أعلنتا في بيان صدر في أبوظبي اليوم أنهما ستقومان بتقييم الوضع نهاية هذا الأسبوع بهدف إعادة فتح أبوابهما السبت. وقال إن بيان السفارة لم يكشف عن علمها بوجود تهديد محدد ضد الرعايا الأميركيين في دولة الإمارات.

وجاء تعليق أنشطة السفارة بعد تحذير الولايات المتحدة رعاياها في عدد من دول المنطقة بتوخي الحذر واتخاذ احتياطات أمنية للحفاظ على أمنهم، عقب اغتيال إسرائيل مؤسس حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الشيخ أحمد ياسين في غزة فجر الاثنين, مذكرة بتهديد المتحدث باسم حماس بالانتقام من المصالح الأميركية والإسرائيلية.

فقد حذرت وزارة الخارجية الأميركية رعاياها المقيمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من احتمال تعرضهم لهجمات انتقامية. ودعا بيان للوزارة المواطنين الأميركيين المقيمين في غزة للرحيل عنها. كما نصح البيان الأميركيين بعدم السفر إلى إسرائيل أو الضفة الغربية أو غزة.

ويأتي البيان بعد إعلان الرئيس الأميركي جورج بوش للصحفيين أن إدارته تأخذ تهديدات حماس على محمل الجد. كما جددت وزارة الخارجية تحذيرا سابقا من توقع هجمات يشنها تنظيم القاعدة. وحذرت الوزارة من هجمات ضد الطيران ووسائل النقل البري والسفن في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

المصدر : الجزيرة + وكالات