دنكطاش يرفض المشاركة في مفاوضات توحيد قبرص (الفرنسية)
حذرت الأمم المتحدة زعيم القبارصة الأتراك رؤوف دنكطاش من أن رفضه المشاركة في المفاوضات الرباعية حول إعادة توحيد قبرص سيؤدي إلى تهميشه.

جاء هذا التحذير على لسان مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية كييرن بندرغاست الذي قال إن المفاوضات ستستمر في بورغنشتوك في سويسرا مع دنكطاش أو بدونه.

وقال بندرغاست قبل مغادرته قبرص حيث أجرى محادثات مع المسؤولين في الجانبين القبرصي التركي والقبرصي اليوناني, إن "العملية التي بدأناها ستتواصل في بورغنشتوك الأسبوع المقبل وكل شخص لن يكون في بورغنشتوك لن يشكل جزءا من العملية".

لكن المسؤول الأممي قال إن المنظمة الدولية لا تزال تنتظر توضيحا لموقف الجانب القبرصي التركي، مشيرا إلى أن المفاوضات تتطلب تمثيل الأطراف الأربعة الذين يملكون إمكانية اتخاذ القرارات النهائية.

وكان دنكطاش أعلن الأربعاء أنه لن يشارك في المفاوضات الرباعية حول قبرص والتي يفترض أن تضم اليونان وتركيا والقبارصة الأتراك والقبارصة اليونانيين وتبدأ يوم 23 مارس/ آذار الجاري لأنه يعتقد أن تحقيق أي تقدم لن يكون ممكنا بسبب تشدد القبارصة اليونانيين, على حد قوله.

المصدر : وكالات