زامبيا تعتقل شخصين لحيازتهما مادة يشتبه بكونها يورانيوما
آخر تحديث: 2004/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/21 هـ

زامبيا تعتقل شخصين لحيازتهما مادة يشتبه بكونها يورانيوما

ذكرت مصادر الشرطة في زامبيا اليوم الجمعة أنها اعتقلت رجلين بتهمة حيازة ما يشتبه بأنه مخزون من يورانيوم يصلح للاستخدام في صناعة قنابل.

وقال مصدر في الشرطة إنه "لا يمكن الإفراج عنهما بكفالة لأن القضية التي ارتكباها خطيرة جدا.. لا نعرف الأسباب وراء حيازتهما اليورانيوم الصالح للاستخدام في صناعة قنبلة وما الذي كانا يريدان استخدامه فيه".

وأفاد مصدر مسؤول في الشرطة بأن عناصر الاستخبارات اعتقلت الرجلين في بورصة لوساكا للأوراق المالية يوم 16 فبراير/ شباط الماضي. وكان من المقرر أن يزور الرئيس ليفي مواناواسا المكان الذي اعتقل فيه الرجلان، ولكنه عدل عن الزيارة وأرسل أحد وزرائه إلى هناك.

ويعتبر الرئيس مواناواسا أحد أشد المؤيدين للرئيس الأميركي جورج بوش في حملته على ما يسمى الإرهاب.

وقال محامي الرجلين إن العلماء لا يزالون يجرون اختبارات على المادة للتحقق من كونها يورانيوما أم لا، مضيفا أن التهمة لم توجه بعد لموكليه وهما زامبيان.

وذكر المحامي أنهما سيتقدمان بطلب للمحكمة العليا للحصول على إفراج بكفالة بعد فشلهما في الحصول عليها من محكمة أدنى الأسبوع الماضي.

المصدر : رويترز