يتوقع أن تتخذ سنغافورة عدة إجراءات لرفع معدل المواليد المنخفض من بينها زيادة فترة إجازة الوضع وإعفاءات ضريبية للنساء العاملات وتشجيع الهجرة.

وقال نائب رئيس وزراء سنغافورة لي هسين لونغ أمس إن لجنة على مستوى عال ستدرس تغيير سياسة الهجرة وزيادة فترة إجازة الوضع وتعزيز الإعفاءات الضريبية للعائلات ودعم رعاية الأطفال ردا على انخفاض معدل المواليد والذي يعد من بين أدنى المعدلات في العالم.

وأكد أن تراجع معدل المواليد سيقوض حيوية ومرونة سنغافورة، وأوضح أن اللجنة ستصدر توصياتها بحلول أغسطس/ أب المقبل.

وتقول الأمم المتحدة أن نسبة الشباب في سن 15 إلى 24 في عام 2030 ستكونون 8% من سكان سنغافورة مما يجعلهم يتحملون ضغوطا هائلة في دعم الاقتصاد والقوة العاملة الهرمة في سنغافورة.

وتواجه سنغافورة مثل بعض مناطق أوروبا الغربية تراجع معدل المواليد لأقل بكثير من المستوى المطلوب لزيادة عدد السكان 2.1 طفل لكل امرأة.

المصدر : رويترز