الكاميرون ونيجيريا تجريان مباحثات حدودية
آخر تحديث: 2004/2/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/7 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحزب الحاكم في زيمبابوي يطالب الرئيس موغابي بالاستقالة
آخر تحديث: 2004/2/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/7 هـ

الكاميرون ونيجيريا تجريان مباحثات حدودية

ذكرت الأمم المتحدة اليوم الجمعة أن مسؤولين من نيجيريا والكاميرون أوفدوا بعثة مشتركة لشبه جزيرة باكاسي التي تقع على الحدود المشتركة والتي أثارت نزاعا بين البلدين بسبب إمكاناتها النفطية.

وقال بيان للمنظمة الدولية إن فريقا مشتركا من الدولتين وصل إلى المنطقة التي تمتد على مساحة ألف كم مربع, يرافقه وسيط من الأمم المتحدة. ومن المقرر أن يغادر الفريق الذي وصل المنطقة الثلاثاء الماضي, يوم غد السبت.

وتدار منطقة باكاسي التي تقع على خليج غينيا من قبل السلطات المدنية والعسكرية النيجيرية. ويقول معظم أهلها الذين يشتغلون في الصيد هناك إنهم نيجيريون. غير أن محكمة العدل الدولية التي تتخذ من لاهاي مقرا لها حكمت في أكتوبر/تشرين الأول 2002 بعائدية المنطقة للكاميرون.

وتسبب الخلاف على عائدية بوكاسي في نزاع طويل الأمل بين البلدين كما قاد في التسعينيات إلى مواجهات عسكرية محدودة بينهما.

وتأمل البعثة في إمكانية الوصول لتطبيق سلمي لحكم المحكمة. غير أن احتواء المنطقة على الكثير من حقول النفط والغاز جعل من المحادثات بين البلدين بشأن الموضوع مسألة تحتاج إلى مباحثات مطولة.

وبموجب خطة تم الاتفاق عليها وأقرت في جنيف الشهر الماضي بين الرئيس النيجيري أولسيغون أوباسانجو ونظيره الرئيس الكاميروني بول بايا, ستقوم نيجيريا بسحب قواتها من المنطقة في موعد أقصاه مايو/أيار القادم.

غير أن مسؤولين نيجيرين حذروا مؤخرا من إمكانية تأخير تسليم المنطقة للكاميرون، وأشاروا إلى جدول جديد يؤخر عملية الانسحاب.

المصدر : الفرنسية