اللاجئون الشيشان تصدروا القائمة (أرشيف)
قالت الأمم المتحدة الثلاثاء إن طلبات اللجوء إلى الدول الصناعية انخفضت بمعدل 20% العام الماضي لتبلغ أدنى مستوى لها منذ عام 1997.

وذكر المفوض السامي لشؤون اللاجئين رود لوبرز أن الشيشان تصدروا قائمة طالبي اللجوء للمرة الأولى خلال عقود حيث فرت أعداد كبيرة من هذه الجمهورية لانعدام الأمن.

وقال لوبرز إن هناك 471600 طلب لجوء العام الماضي من كل أنحاء العالم، مشيرا إلى أن غالبية المجموعات الكبرى من هؤلاء ولا سيما الأفغان والعراقيين وأبناء صربيا والجبل الأسود انخفضت أعدادهم مما يعكس التغيرات المهمة التي تجرى في بلدانهم ومناطقهم.

وأدى سقوط طالبان في الحرب التي قادتها الولايات المتحدة بأفغانستان عام 2001 إلى انخفاض أعداد طالبي اللجوء منذ ذلك الحين، كما انخفض عدد الأكراد العراقيين المطالبين باللجوء منذ الإطاحة بصدام حسين في الحرب التي قادتها الولايات المتحدة العام الماضي.

ويأتي تقرير المفوض السامي لشؤون اللاجئين وسط نقاش محتدم حول اللجوء والهجرة غير المشروعة في الدول المتقدمة، مع اتهام مفوضية اللاجئين لرجال السياسة بالخلط بين القضيتين.

وانتقد التقرير بشدة دول الاتحاد الأوروبي لعجزها عن وضع سياسة مشتركة حول الهجرة وطالبي اللجوء الذين يتعرضون لمخاوف سياسية واضطهاد ديني في بلدانهم الأصلية.

وتصدرت بريطانيا الدول التي يقصدها اللاجئون بين 36 دولة مضيفة حيث تلقت 61050 طلبا مقابل 60670 للولايات المتحدة، رغم أن الدولتين سجلتا انخفاضا شديدا. أما فرنسا فتلقت 51400 طلب وألمانيا 50450.

وفي الاتحاد الأوروبي انخفض عدد الباحثين عن اللجوء بنسبة 22% عن العام الأسبق ليصل إلى 288 ألفا، وفقا لما ذكرته المفوضية. ولم يتم الحصول على أرقام من إيطاليا.

المصدر : رويترز