تايلند تقيم جدرانا عازلة على الحدود مع ماليزيا
آخر تحديث: 2004/2/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/27 هـ

تايلند تقيم جدرانا عازلة على الحدود مع ماليزيا

قوات الأمن التايلندية تحرس موقعا للجيش بعد تعرضه لهجوم مسلح (الفرنسية-أرشيف)
تعتزم تايلند بناء "جدران أمنية" على أجزاء من حدودها مع ماليزيا في محاولة لمنع من وصفتهم بالمتشددين الإسلاميين من الفرار إليها بعد قيامهم بهجمات ضد القوات التايلندية.

وقال رئيس وزراء تايلند تاكسين شيناواترا اليوم إن الهدف من إنشاء هذه الجدران التي يبلغ طولها 650 كلم على أجزاء من الحدود مع ماليزيا هو منع المتسللين من الفرار إليها.

وأضاف تاكسين إن الجيش سيبني الجدران عبر الطرق التي يشتبه في استخدام المتشددين لها في الهروب إلى جنوب تايلند -الذي توجد به أغلبية مسلمة- حيث بدأت موجة جديدة من العنف الشهر الماضي هاجم فيها مسلحون قاعدة للجيش.

يأتي ذلك القرار بعد أن فشلت قوات الأمن في إلقاء القبض على مسلحين سلبوا أكثر من 100 قطعة سلاح وآخرين أضرموا النار في 21 مدرسة حكومية فيما يعتقد أنها محاولة لتضليل الجيش عنهم.

وفي أحدث واقعة على الحدود, قتل جنديان يوم السبت الماضي في إقليم ناراثيوات ولاذ منفذو الهجوم بالفرار بينما كان رئيس الوزراء التايلندي يتحدث إلى المسؤولين عن كيفية وقف العنف.

ويعتقد بعض المسؤولين أن منفذي هذه الهجمات ربما تكون لهم صلات بتنظيم الجماعة الإسلامية الذي ينظر إليه على نطاق واسع باعتباره فرع تنظيم القاعدة في جنوب شرق آسيا.

وقال رئيس الوزراء التايلندي إن الحكومة ستوجه مزيدا من المال نحو الجنوب مركزة على التنمية الاقتصادية في أقاليم يالا وباتاني وناراثيوات بالقرب من الحدود مع ماليزيا.

المصدر : رويترز