مظاهرات الأكراد في فرنسا في الذكرى السنوية الرابعة لاعتقال زعيمهم أوجلان
تظاهر عشرات الآلاف من الأكراد أمس السبت في ستراسبورغ للمطالبة بالإفراج عن زعيم حزب العمال الكردستاني سابقا عبد الله أوجلان المسجون في تركيا منذ خمسة أعوام.

ولبى المتظاهرون دعوة بيت الأكراد في منطقة الإلزاس, وهو جمعية ثقافية مقرها
في ستراسبورغ, واتحاد الجمعيات الكردية في فرنسا. ويحي الأكراد حفلا يتضمن نشاطات ثقافية وإلقاء خطابات.

وكتب على اللافتات التي رفعها المتظاهرون "الحرية لأوجلان, السلام لكردستان" و"هويتنا الكردية فخر لنا" و"شرق أوسط ديمقراطي, وكردستان حرة", في حين رفع المتظاهرون, وبينهم نساء بعضهن في اللباس التقليدي الكردي, الأعلام الكردية.

وكان حكم على أوجلان بالإعدام بتهمة "الانفصال" في 1999 بعد توقيفه في كينيا في فبراير/ شباط من العام نفسه, لكن الحكم خفف إلى السجن المؤبد في 2002 بفضل إلغاء عقوبة الإعدام في تركيا في إطار إصلاحات يفترض أن تساعد على انضمام هذا البلد إلى الاتحاد الأوروبي.

واعتاد الأكراد في فرنسا وألمانيا التجمع في ستراسبورغ مع اقتراب الذكرى السنوية لتوقيف أوجلان للمطالبة بالإفراج عنه.

المصدر : الفرنسية