مخاوف من وفاة 200 في غرق عبارة بالكونغو
آخر تحديث: 2004/2/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/11 هـ

مخاوف من وفاة 200 في غرق عبارة بالكونغو

الغواصون المحليون يترقبون طفو جثث ضحايا غرق عبارة في الكونغو (رويترز_أرشيف)
أعلن مسؤولون بالأمم المتحدة أن نحو 200 راكب باتوا في عداد المفقودين، ويخشى أن يكونوا قتلوا بعدما دمر حريق عبارة كانوا على متنها ضمن 500 شخص في نهر شمالي غربي الكونغو.

وأوضح متحدث باسم الأمم المتحدة أن العمال أنقذوا 301 شخص بعدما قفزوا إلى الماء.

وأضاف "استفحلت النار بسرعة وقفز الناس إلى المياه فزعين، احترق القارب تماما، ولكن الذين استطاعوا السباحة إلى الضفة الأخرى نجوا".

وقال شهود عيان إن العبارة المصنوعة من الخشب تحولت بسرعة إلى جحيم بعد انطلاق شرارة أشعلت براميل وقود كانت على متنها، وأكدوا أنها كانت مزدحمة وأن العديد من الركاب كانوا يحملون الماعز والمنتجات الزراعية.

وكانت العبارة عائدة من سوق شعبي شهير عبر النهر في جمهورية الكونغو عندما اشتعلت فيها النار، وأرسلت الأمم المتحدة طائرات هليكوبتر وعبارات تابعة لها تحمل مياها وأغذية وأدوية إلى لوكوليلا.

وقد تكررت حوادث العبارات في الكونغو حيث يعتبر النقل البحري هو الوسيلة الوحيدة للانتقال بين المدن التي تفصل بينها مسافات كبيرة، والطرق الجيدة قليلة ومتباعدة.

يذكر أن أكثر من 160 شخصا غرقوا في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي عندما حطمت عاصفة شديدة سفينة قرب بلدة أنونغو التي تقع بجانب بحيرة على بعد 400 كم شمال شرق كينشاسا.

المصدر : رويترز