أستراليا تزيد الإنفاق الأمني على سفاراتها بالخارج
آخر تحديث: 2004/12/9 الساعة 17:50 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/27 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رئيس حكومة كتالونيا: المؤسسات الكتالونية لا يمكنها قبول هجوم مدريد ومحاولات الإذلال
آخر تحديث: 2004/12/9 الساعة 17:50 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/27 هـ

أستراليا تزيد الإنفاق الأمني على سفاراتها بالخارج

محققون في موقع السفارة الأسترالية بعد انفجار جاكرتا(الفرنسية-أرشيف)
ذكر وزير الخارجية الأسترالي ألكسندر داونر أن بلاده ستزيد من نفقات الأمن على سفاراتها في الخارج, بعد الهجوم الذي تعرضت له السفارة الأسترالية في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وأوضح داونر أن أستراليا ستنفق 454 مليون دولار زيادة على الميزانية المقررة، وذلك في إطار برنامج أمني مكثف. وأبلغ البرلمان بضرورة توفير المزيد من المصاريف التي تؤمن حماية مضاعفة للدبلوماسيين الأستراليين وزوار السفارات الأسترالية.

واعتبر الوزير الأسترالي أن الهجوم الذي استهدف القنصلية الأميركية في جدة بالمملكة العربية السعودية وأدى لمقتل تسعة أشخاص, يثبت أهمية توفير مستويات جيدة من الأمن للبعثات الدبلوماسية بالخارج.

وكانت سيارة ملغومة قد انفجرت خارج السفارة الأسترالية في جاكرتا في التاسع من سبتمبر/ أيلول مما أدى إلى قتل عشرة أشخاص وجرح أكثر من 180 آخرين من بينهم كثير من زوار السفارة.

وقال داونر إن ذلك الانفجار- الذي لم يصب فيه أي دبلوماسي- أثبت فعالية النوافذ المضادة للشحنات المتفجرة. وخصصت الحكومة الأسترالية المحافظة بعد الانفجار مبالغ إضافية لإنشاء مثل تلك النوافذ في بعثات أخرى بالخارج, كما قامت بمراجعة ترتيبات الأمن في السفارات.

ومن المقرر أن يجري صرف المبالغ الإضافية المقترحة في غضون خمس سنوات على بناء أسوار أمنية إضافية وتحصين الجدران ونقل بعض البعثات إلى مواقع أكثر أمنا.

ولم تتعرض أستراليا- وهي حليف قوي للولايات المتحدة وتشارك بقوات في العراق- إلى أي هجمات على أراضيها, ولكن 88 أستراليا من بين 202 شخص قتلوا في تفجيرات وقعت في ملهى بجزيرة بالي الإندونيسية عام 2002.

المصدر : رويترز