تراجع أعداد المهاجرين اليهود إلى إسرائيل
آخر تحديث: 2004/12/6 الساعة 00:43 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/6 الساعة 00:43 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/24 هـ

تراجع أعداد المهاجرين اليهود إلى إسرائيل

واصلت أعداد المهاجرين اليهود إلى إسرائيل تراجعها للعام 2004 حسب إحصاءات نشرت اليوم حيث عجزت أرقام القادمين من الدول الغربية في تعويض انخفاض عدد المهاجرين من الاتحاد السوفييتي السابق.
 
وقال ياردن فاتيكاي الناطق باسم الوكالة اليهودية شبه الحكومية المكلفة بتنظيم هجرة اليهود في الشتات "يفترض أن تستقبل إسرائيل هذ العام نحو 22 ألف مهاجر" مقابل نحو 25 ألفا العام الماضي.
 
وتراجع عدد المهاجرين من الاتحاد السوفياتي السابق من نحو 13 ألف إلى عشرة آلاف. ويشكل عدد المهاجرين هذه السنة نصف عدد اليهود الذين انتقلوا للإقامة في ألمانيا.
 
وأدانت الوكالة اليهودية سياسة الهجرة في ألمانيا التي تؤدي إلى انخفاض الهجرة إلى إسرائيل واعتبرت أنه يجب على ألمانيا ألا تمنحهم صفة اللاجئين.
 
ولا يعتبر الحاخامات 60% من المهاجرين من الاتحاد السوفيتي السابق إلى إسرائيل من اليهود لكنهم يستفيدون رغم ذلك من قانون العودة الذي يمنحهم الجنسية الإسرائيلية على أنهم أقارب ليهود.
 
وزاد عدد المهاجرين من فرنسا والولايات لمتحدة بنسبة 20% تقريبا لكن عدد المهاجرين يبقى متواضعا.
 
وأعلنت الوكالة اليهودية في يونيو/ حزيران أنها تستعد لاستقبال عدد أكبر من اليهود من فرنسا نظرا لما تقوله إنه حوادث معادية للسامية تشهدها البلاد.
 
وفي العام 2002 هاجر 34831 شخصا إلى إسرائيل مقابل 44 ألفا في 2001 و60 ألفا عام 2000. وأرقام العام 2002 كانت الأدنى منذ بدء موجة الهجرة من الاتحاد السوفيتي السابق في 1990.
  
وتعتبر هذه الأرقام متخلفة أربع مرات عن رقم 100 ألف مهاجر سنويا التي توقعها


رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون في السنوات العشر المقبلة.
المصدر : الفرنسية