أحد جرحى الانفجار في بلدة بانو غرب باكستان (الفرنسية)
 
قتل أربعة من القوات شبه العسكرية عندما هاجم مسلحون مركبتهم العسكرية في إقليم بلوشستان جنوب غرب باكستان.
 
وقال العقيد رضوان مالك إن المسلحين أطلقوا ثلاث قذائف صاروخية على الأقل على المركبة قرب بلدة توربات التي تبعد 800 كيلومتر جنوب شرقي كيتا عاصمة الإقليم، ما أدى إلى مقتل الجنود الأربعة وإصابة أربعة آخرين بجراح.
 
ولم يعلن أحد مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع بينما كانت المركبة عائدة من دورية أمنية روتينية.
 
انفجار قنبلة
في تطور آخر اليوم قال مسؤولون إن شخصا قتل وأصيب سبعة آخرون في انفجار قنبلة ببلدة صغيرة غرب باكستان اليوم السبت قرب منطقة القبائل المضطربة.
 
وأوضحت الشرطة أن الانفجار وقع في متجر قرب نقطة تفتيش ببلدة بانو على الحدود مع منطقة وزيرستان الشمالية.
 
وأضافت أن الرجل الذي قتل في الانفجار هو مالك المتجر وهو ناشط في جماعة إسلامية محظورة. وبرأي أحد المسؤولين فإنه ينتمي إلى جماعة جيش محمد، وكان يعلم أن العبوة الناسفة داخل متجره، وأضاف أن الشرطة تشتبه بأن القنبلة انفجرت بطريق الخطأ.
 
ويلاحق الجيش الباكستاني مقاتلين لهم صلة بتنظيم القاعدة في منطقة جنوب وزيرستان التي تتمتع بما يشبه الحكم الذاتي حيث يعتقد أن مئات من المقاتلين المحليين والأجانب يختبؤون فيها.


المصدر : وكالات