أسقف بريطانيا يهاجم الحكومات الغربية في عيد الميلاد
آخر تحديث: 2004/12/27 الساعة 15:07 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/27 الساعة 15:07 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/16 هـ

أسقف بريطانيا يهاجم الحكومات الغربية في عيد الميلاد

الملكة إليزابيث تستلم الزهور بمناسبة العيد (الفرنسية)
هاجم رئيس الكنيسة الأنغليكانية الأسقف روان وليامز الحكومات الغربية لتبنيها ما أسماه نشر رسالة التهديدات الإرهابية بدلا من العمل على تخطي أزمة الفقر الدولية.
 
وانتهز وليامز قداس عيد الميلاد في كاتدرائية كانتربري البريطانية لانتقاد الدول الغنية التي قال إنها فشلت في تحقيق طموحات الأمم المتحدة, موضحا أن احتمال خفض نسبة الفقر إلى نصف معدلاتها الحالية بحلول العام 2015 أصبح حلما الآن أكثر منه خلال السنوات الأربع الماضية. وأضاف أن بعض الدول المتقدمة تبدو غير مكترثة بالأهداف التي اتفق عليها المجتمع الدولي.
 
وقال إن مخاوف وقوع هجمات إرهابية على الولايات المتحدة وأوروبا أمر مشروع, إلا أن البعض تلاعب به وجعل العالم يهمش قضايا الفقر. وحث وليامز بريطانيا على استغلال قيادتها لمجموعة الثماني الصناعية العام المقبل لبدء حرب عالمية جدية على الفقر.
 
وذكر الأسقف المناهض لغزو العراق المصلين في الكنيسة باقتباس من البرنامج الوثائقي "قوة الكوابيس" الذي أنتجته هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) والذي يتهم واشنطن ولندن بتخويف الشعوب من أجل فرض نفوذهما. ويقول الاقتباس "عندما لا يؤمن مجتمع بأي قيم تكون أجندته الوحيدة الخوف".
 
غير أن الأسقف لم يستبعد وجود مخاوف إرهابية تهدد أمن العالم. وأضاف أن الخوف أمر مشروع, موضحا أن العالم شهد ما يكفي من المآسي العام الماضي في العراق وأوسيتيا الشمالية.
 
وتأتي خطبة وليامز بعد يوم من عظة ليلة عيد الميلاد التي ألقاها رئيس كنيسة الروم الكاثوليك الكاردينال كورماك ميرفي أوكونور الذي تساءل "لماذا تهدر الكثير من الأموال على الحروب في الشرق الأوسط, بينما ننسى أزمة الفقر العالمي وأمراض سوء التغذية؟!".
المصدر : وكالات