الهند وباكستان تبحثان جدولة تجاربهما الصاروخية
آخر تحديث: 2004/12/17 الساعة 12:42 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/17 الساعة 12:42 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/6 هـ

الهند وباكستان تبحثان جدولة تجاربهما الصاروخية

المحادثات تأتي في إطار اتفاقية سلام حذرة (الفرنسية)

بدأت الهند وباكستان في إسلام آباد اليوم الجولة الثانية من المباحثات الرامية لتفادي نشوب أي حرب عن طريق الخطأ أو نتيجة لسوء تفاهم بينهما.
 
ويتوقع أن يعلن قادة البلدين في ختام الجولة الثانية والأخيرة من المباحثات التي بدأت يوم أمس, عن التوصل إلى اتفاقية تلزمهما بتبادل جداول خاصة تحدد مسبقا التجارب الصاروخية التي تنوي كل واحدة  منهما إجراءها.
 
وتأتي المحادثات في إطار عملية سلام حذرة استؤنفت تحت ضغوط دولية مطلع هذا العام بعد أن أثار البلدان النوويان انزعاج العالم حين كانا على شفير حرب رابعة عام 2002. 
 
ولا يتوقع المحللون انفراجا كبيرا عقب المحادثات, ويرون أن أي تفاهم سيتفق عليه الطرفان يجب أن يصدق رسميا, خاصة أن هنالك بالفعل تفاهما غير رسمي بين الهند وباكستان اللتين عادة ما تجريان تجارب إطلاق صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية يلزم كل دولة بإخطار الأخرى قبل إجراء مثل هذه التجارب.


 
الأسلحة التقليدية
الهند اقترحت اتفاقا لوقف القتال في كشمير (الفرنسية)
وفي ما يتعلق بالأسلحة التقليدية اقترحت الهند اتفاقا للحفاظ على وقف إطلاق النار في منطقة كشمير المقسمة وإجراء مزيد من الاتصالات العسكرية. لكن لم تظهر دلالة تذكر على إحراز تقدم في قضية كشمير التي كانت سببا في نشوب حربين من بين ثلاث حروب خاضها البلدان منذ استقلالهما عن بريطانيا عام 1947.
 
وشهدت الأوضاع بين الهند وباكستان تحسنا كبيرا منذ استئناف الاتصالات على مستوى رفيع العام الماضي وإعادة العلاقات الدبلوماسية الكاملة إلى جانب الاشتراك في بعض الأحداث الرياضية واستئناف بعض خطوط النقل.
 
والتقى مسؤولون من البلدين في دلهي في يونيو/حزيران الماضي وجددا حظر التفجيرات النووية واتفقا على فتح خط ساخن بين وزارتي خارجيتيهما وبدت احتمالات التوصل إلى تفاهم بشأن الأسلحة التقليدية بعيدة عندما قالت الهند الأسبوع الماضي إن أي مبيعات للأسلحة الأميركية إلى باكستان ستؤثر على علاقاتها مع واشنطن وستؤدي إلى إبطاء عملية السلام بينها وبين باكستان.
 
وجاءت التصريحات الهندية بعد أن أخطرت وزارة الدفاع الأميركية الكونغرس الشهر الماضي بثلاث صفقات أسلحة مقترحة إلى باكستان قيمتها 1.2 مليار دولار. وتتضمن إحدى الصفقات بيع ثماني طائرات استطلاع أوريون التي تقول إسلام آباد إنها ستستخدم في تعقب المقاتلين الإسلاميين على حدودها الغربية.


المصدر : وكالات