حظوظ ناستاسي في الفوز كبيرة بعد تقدمه بالجولة الأولى (رويترز-أرشيف)
بدأ الناخبون في رومانيا التوجه إلى صناديق الاقتراع الأحد للمشاركة في الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة التي يتنافس فيها رئيس الوزراء الاشتراكي أدريان ناستاسي وزعيم المعارضة الليبرالي ترايان باسيسكو.
 
ومن المتوقع توجه نحو 17.9 مليون ناخب إلى مراكز الاقتراع المقدر عددها بحوالي 17500 مركز التي فتحت أبوابها من الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي وحتى الساعة التاسعة مساء.
 
وبرز كل من ناستاس وباسيسكو كأقوى مرشحين بين 12 مرشحا، إلا أنه لم يحصل أي منهما على أغلبية مطلقة في الانتخابات التي جرت يوم 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي لتشكيل حكومة بمفرده.
 
وتقدم ناستاسي (54 عاما) مرشح الحزب الاجتماعي الديمقراطي الحاكم في الجولة الأولى للانتخابات بنسبة 41% من الأصوات مقابل 34% لمنافسه باسيسكو (53 عاما) مرشح تحالف "العدالة والحقيقة" من اليمين الوسط.
 
يذكر أن مراقبين رومانيين وأجانب أشاروا إلى وقوع تزوير في الجولة الأولى، كما دعت الولايات المتحدة إلى اختيار مراقبين مستقلين للإشراف على جولة الانتخابات الثانية.
 
ورجحت استطلاعات الرأي الأخيرة فوز ناستاسي في الجولة الثانية والأخيرة من الانتخابات بتقدمه بأربع أو خمس نقاط على منافسه، إلا أن محللين يرون أن التعبئة الجيدة لصفوف الناخبين في المدن المؤيدة عموما لباسيسكو قد تتيح له الفوز.
 
وكان ناستاسي قد تعهد بحماية الفقراء فيما وعد باسيسكو بإصلاحات ضريبية كبيرة لتعزيز قطاع الأعمال وشن حرب حقيقية على الفساد المستمر بعد 15 عاما على انهيار الشيوعية. 
 
وتحتاج رومانيا إلى حكومة قوية لقيادة البلاد عبر إصلاحات صعبة ضرورية من أجل انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي عام 2007.

المصدر : وكالات