محاضر يتوقع استمرار المقاومة في العراق
آخر تحديث: 2004/12/10 الساعة 18:15 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/10 الساعة 18:15 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/28 هـ

محاضر يتوقع استمرار المقاومة في العراق

محاضر يستبعد استقرار الوضع في العراق بعد الانتخابات (رويترز-أرشيف)
توقع رئيس الوزراء الماليزي السابق محاضر محمد استمرار أعمال المقاومة في العراق ضد القوات الأميركية وعدم استقرار الوضع في هذا البلد العربي بعد الانتخابات.

واعتبر في حديث ضمن برنامج بلا حدود في قناة الجزيرة أن القوات الأميركية أرادت أن تظهر عبر الهجوم على الفلوجة أنها قادرة على حل ما أسماه مشكلة التمرد بالقوة العسكرية، مضيفا أن من وصفهم بـ"المتمردين" غادروا الفلوجة قبل اقتحام القوات الأميركية للمدينة الواقعة في غرب بغداد الشهر الماضي "لمواصلة العمل في أماكن أخرى وأنهم قد يعودون مجددا إلى الفلوجة".

واستبعد محاضر خلال المقابلة التي تناولت الوضع في العراق استقرار الأوضاع بعد الانتخابات، واتهم الأميركيين بعدم فهم الشعب العراقي "وأن أية قوة مؤيدة لهم لن تلقى قبول الشعب العراقي إذا ما فازت في الانتخابات".

وانتقد المسؤول الماليزي السابق ممارسات القوات الأميركية في العراق التي قال إنها زادت الأمور سوءا، مضيفا أنه لا فرق بين ما فعلته القوات الأميركية و"طغيان الرئيس العراقي المخلوع صدام" حسين.

وقال محاضر المعروف بانتقاداته للرئيس الأميركي وإدارته إن جورج بوش اتهم صدام حسين بالدكتاتورية "لكن ما فعله هو كان أكثر من ذلك".

واعتبر خلال المقابلة أن الشعوب العربية والإسلامية تفتقر إلى الإستراتيجيات وتعمل برد الفعل ودعاها بالمقابل إلى التوقف والتفكير بأبعد من "الرغبة بالانتقام".

المصدر : الجزيرة