الجيش الجمهوري الإيرلندي يرفض تصوير نزع أسلحته
آخر تحديث: 2004/12/10 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/10 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/28 هـ

الجيش الجمهوري الإيرلندي يرفض تصوير نزع أسلحته

الشين فين عرض مقترحاته على بلير وينتظر ردا (رويترز-أرشيف)
رفض مقاتلو الجيش الجمهوري الإيرلندي عملية تصوير المراحل الأخيرة من نزع أسلحتهم، معتبرين ذلك إهانة لهم.

غير أن الجيش قرر السماح لشهود بحضور المراحل النهائية بدون تصوير، وهي صيغة لا يقبلها الساسة البروتستانت بقيادة رجل الدين المتشدد أيان بيسلي.

وقال بيان للجيش الجمهوري -الذي تدعمه الأقلية الكاثوليكية- "نحن نؤكد مجددا التزامنا بعملية السلام لكننا لن نذعن لعملية إهانة".

وأعلن رئيسا وزراء بريطانيا وإيرلندا أمس عن مسودة اتفاق بين الأطراف الرئيسية في إيرلندا الشمالية، إلا أن مسألة التصوير هذه تقف حجر عثرة في طريق إتمام الاتفاق.

من جانبه أكد زعيم حزب الشين فين الجناح السياسي للجيش الجمهوري جيري آدمز أنه  عرض مقترحاته بشأن الاتفاق على حكومة بلير ويتنظر الرد.

ويصر البروتستانت على إثبات نزع الأسلحة قبل الموافقة على اتفاق لتقاسم السلطة مع الشين فين. واعتبر بيسلي بيان الحزب بشأن رفض التصوير دليلا جديدا على عدم وجود نية لنزع الأسلحة.

ومن جهته قال وزير خارجية إيرلندا ديرموت أهيرن إنه من المعروف أن نشر الصور بهذه الطريقة يشعر بالإذلال أو الإيحاء بانتصار أحد الأطراف، وهو ما لا يجب تشجيعه.

ودعا الجيش الجمهوري الإيرلندي إلى وقف إطلاق النار منذ عام 1997 وبدأ ثلاث مراحل لنزع أسلحته بشهادة جنرال كندي متقاعد.

المصدر : رويترز