البرازيل ستبدأ تخصيب اليورانيوم
آخر تحديث: 2004/11/27 الساعة 11:41 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/27 الساعة 11:41 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/15 هـ

البرازيل ستبدأ تخصيب اليورانيوم

محطة ريسندي لتخصيب اليورانيوم (الفرنسية)
أعلنت البرازيل أنها ستبدأ تخصيب اليورانيوم بالاتفاق مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في منتصف ديسمبر/ كانون الأول القادم.
 
وقال وزير العلوم والتكنولوجيا البرازيلي إدواردو كامبوس خلال مؤتمر صحفي إن محطة تخصيب اليورانيوم البرازيلية في ريسندي ستبدأ العمل قبل نهاية العام بعد الحصول على موافقة الوكالة الدولية على مواصلة العمل.
 
وقال كامبوس للصحفيين إن القرار يأتي بعد قيام خبراء في الوكالة الدولية بزيارة المحطة في وقت سابق من هذا الشهر، وضعت نهاية لأشهر من المباحثات بشأن منح مفتشي الأمم المتحدة حق دخول المحطة.
 
وأشار إلى أن مرحلة التجارب في المحطة الكائنة بولاية ريو دي جانيرو والتي ستنتج الوقود النووي لمفاعلات الطاقة النووية ستبدأ هذا العام. وأوضح أن التنفيذ الكامل للمشروع سيؤمن لها 60% من التمويل الذاتي لهذا المشروع الذي يكلف ملايين الدولارات.
 
وعما إن كان الخبراء قبلوا أخيرا بعدم تفتيش المنشآت النووية أجاب الوزير البرازيلي بأن بلاده نجحت في حماية التكنولوجيا الوطنية دون أن تجد الوكالة أي صعوبات في القيام بمهماتها.
 
وكانت البرازيل التي تمتلك مخزونا كبيرا من اليورانيوم منعت مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية من زيارة منشآتها في فبراير/شباط ومارس/آذار الماضيين. ولكن بعثة من الوكالة زارت البرازيل بناء على رغبة الحكومة من أجل القيام بإجراءات للتحقق من التكنلوجيا التي طورتها البرازيل.
 
وستقرر البرازيل التي وقعت على معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية، العام المقبل ما إن كانت ستنضم إلى البروتوكول الإضافي الذي يسمح بعمليات تفتيش مفاجئة.
المصدر : وكالات