قال جونتر فيرهوجن نائب رئيس المفوضية الأوروبية لشؤون المشاريع والصناعة أن الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى جيش خاص به لدعم سياسته الخارجية.
 
وقال فيرهوجن في مقابلة صحفية إن الجيش الأميركي لن يكون النموذج لهذا الجيش المقترح.
 
وأكد أن مثل هذه القوات لم تكن إليها حاجة قبل عشرة أعوام لأنه كان "لدينا حل في الأطلسي".
 
وأضاف أن "العالم الخارجي يرانا قوة قارية لا تستطيع الاضطلاع بمسؤولياتها لأسباب لا يمكن للعالم أن يتفهمها بسهولة".
 
كما أكد أنه ليس المهم عدد الدبلوماسيين الذين يمكن إرسالهم للعالم وإنما عدد الجنود الذين يرسلون لتعزيز الحل الدبلوماسي. 

المصدر : رويترز