كوفي أنان (الفرنسية-أرشيف)
أجرت نقابة موظفي الأمم المتحدة أمس الجمعة تصويتا على مذكرة حجبت فيها الثقة عن إدارة الأمم المتحدة ولكنها أبقت على دعمها للأمين العام كوفي أنان.

وقالت رئيسة النقابة روزماري واتيرس بعد عملية التصويت إن التصويت على المذكرة كان بهدف المطالبة بالشفافية. وأضافت أن الموظفين أبلغوا المسؤولين "عن النقص في الثقة تجاه الإدارة ".

وكانت الصيغة السابقة للمذكرة قد تحدثت عن حجب الثقة عن الأمين العام للمنظمة الدولية كوفي أنان نفسه، غير أن واتيرس قالت لدى سؤالها عن ذلك "لنا ثقة به ونحن ندعمه كليا وهو يقوم بعمل شاق في ظروف صعبة, ويقوم بكل ما يستطيع القيام به".

وأضافت "نريد فقط أن يثبت كبار المسؤولين شفافيتهم وأن يتحملوا مسؤوليتهم التي تنص عليها المنظمة".

وقالت مصادر داخلية في الأمم المتحدة إن حركة الاحتجاج تلك مرتبطة بالإعلان هذا الأسبوع عن أن أنان وقع قرارا أقال بموجبه السنغافوري ديليب نير, الأمين العام المساعد لخدمات المراقبة الداخلية, المتهم بالمحاباة والتحرش الجنسي.



المصدر : وكالات