مخاوف من اشتعال عنف طائفي في هولندا وبلجيكا وألمانيا
آخر تحديث: 2004/11/19 الساعة 14:15 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/19 الساعة 14:15 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/7 هـ

مخاوف من اشتعال عنف طائفي في هولندا وبلجيكا وألمانيا

الشرطة الهولندية رفعت درجة التأهب (الجزيرة-أرشيف)
أصيب بريطاني يعمل مساعدا لأحد الحاخامات اليهود في بلجيكا اليوم الخميس بعدة أعيرة نارية يعتقد أنها تأتي في إطار عنف طائفي متبادل شمل هولندا وبلجيكا حتى الآن وأثار مخاوف واسعة على مستوى الاتحاد الأوروبي.

وقالت متحدثة بلجيكية إن تحقيقا يجرى لمعرفة أسباب الحادث, وأضافت أنه لم يتم التأكد من وجود سبب ديني أو طائفي.

وأشارت المتحدثة إلى أن المصاب الذي كان يعمل مساعدا للحاخام اليهودي إيهودا شيتلن في حالة حرجة بالمستشفى.

وقد حاول الحاخام اليهودي التقليل من خطورة الحادث وقال إنه الأول الذي تشهده منطقة أنتويرب الواقعة جنوب بروكسل منذ عقود, مشيرا إلى أن اليهود تعرضوا في الماضي لمثل هذه الهجمات من جانب من أسماهم المهاجرين العرب.

يشار في هذا الصدد إلى أن مدينة أنتويرب هى ثاني أكبر مدينة بلجيكية وبها العدد الأكبر من المهاجرين, حيث يقطنها نحو عشرة آلاف من دول شمال أفريقيا ونحو 17 ألف يهودي, ويبلغ إجمالي عدد سكانها نصف مليون نسمة.
 
وفي بروكسيل قال مسؤول في الحزب الاشتراكي البلجيكي إن زميلته في الحزب وعضو مجلس الشيوخ ميمونة بوسكلة -وهي من أصل مغربي- وضعت تحت حماية الشرطة إثر تلقيها ما وصف بتهديدات خطيرة بعد أن انتقدت ما أسمته التطرف الإسلامي.

وذكرت مصادر صحفية أن بوسكلة تلقت التهديد في اتصال هاتفي بعد أن دعت إلى حل المجلس التنفيذي الإسلامي البلجيكي لأنه لم يدع المسلمين إلى تنظيم احتجاج على مقتل المخرج الهولندي.
 
في هذه الأثناء انتقد الاتحاد الأوروبي ما اعتبره تصاعدا للعنف الطائفي في هولندا إثر مقتل المخرج السينمائي الهولندي ثيو فان غوخ الذي انتقد الدين الإسلامي.

وقال مسؤول مكافحة الإرهاب في الاتحاد كيج دو فري في مؤتمر صحفي ببروكسل إن الهجمات التي استهدفت مساجد وكنائس ومدارس دينية غير مبررة.

وفي هولندا قررت وزيرة الهجرة ريتا فيردونك طرد جزائري يدعى عبد الحميد بوشيما (38 عاما) بتهمة تهديد النظام والأمن العام. وكانت السلطات الهولندية اعتقلت بوشيما عام 2002 مع 11 إسلاميا آخر بتهمة دعم تنظيم القاعدة ومحاولة تجنيد مقاتلين في هولندا.

وأفرج عن هؤلاء المشتبه فيهم في صيف 2003 بعد أن اعتبرت محكمة روتردام الأدلة التي جمعتها الاستخبارات الهولندية غير قانونية.

اغتيال فان غوخ أشعل التوتر (رويترز-أرشيف)
وأمرت وزيرة الهجرة بطرد الجزائري استنادا إلى تقارير جديدة لأجهزة الاستخبارات أكدت أن بوشيما حضر اجتماعات حرض خلالها مسلمين على أعمال عنف ضد الهولنديين خاصة والغربيين عامة.

وفي ألمانيا قرر التليفزيون الألماني  ولأجل غير مسمى تأجيل عرض الفيلم الهولندى "sub mission" " للمخرج الهولندي ثيو فان غوخ بعد أن أشارت تقارير صحفية إلى تسرب مشاعر الخوف والقلق من انتقال أحداث العنف الطائفي من هولندا.
 
وذكرت صحيفة "برلينر تسايتونج" الألمانية أن الرد على رغبة محطة تليفزيون "شبيغل تي في" بالحصول على الفيلم -الذي تبلغ مدة عرضه 11 دقيقة فقط- وبثه هو أن الوقت لا يسمح وغير مناسب. وأشارت  الصحيفة إلى أن المحطة الألمانية سعت للحصول على الفيلم غير أن الشركة المنتجة تخشى من اشتعال الموقف.


المصدر : وكالات