حملة باكستانية جديدة في وزيرستان (رويترز-أرشيف)
شنت القوات الباكستانية مدعومة بالمروحيات والمدفعية هجوما كبيرا جديدا على قواعد لمقاتلي تنظيم القاعدة والمتعاطفين معهم من أفراد القبائل الباكستانية في منطقة وزيرستان المحاذية للحدود مع أفغانستان بهدف القضاء عليهم.
 
وقال قائد القوات الباكستانية في شمالي شرقي البلاد صفدار حسين إن ألفي جندي باكستاني يحاولون السيطرة على معاقل المقاتلين شمال شرق مدينة وانا كبرى مدن منطقة جنوب وزيرستان القبلية.
 
وأكد حسين أن قواته تواجه مقاومة في منطقتي كانيغارام ولاده لكنه لم يكشف عن عدد الإصابات بين الجانبين.
 
وتأتي العملية العسكرية الجديدة في إطار حملة عسكرية أوسع شنت على وزيرستان في مارس/آذار الماضي للقضاء على معاقل ومعسكرات تدريب لتنظيم القاعدة والمتعاطفين معه.
 
ويقول المسؤولون الباكستانيون إن المئات من مقاتلي القاعدة وطالبان تدفقوا من أفغانستان على المنطقة القبلية في باكستان نهاية عام 2001 بعد أن أطاحت القوات التي تقودها الولايات المتحدة بحكومة نظام طالبان في أفغانستان.
 
وكان القائد حسين قال مطلع هذا الشهر إن زهاء 250 مسلحا من بينهم 100 أجنبي وأكثر من 170 جنديا قتلوا في الهجوم على المنطقة قبل ثمانية أشهر. وتنشر القوات الباكستانية نحو 70 ألف جندي على حدودها مع أفغانستان –ضمن اتفاق مع الأميركيين- لمنع تسلل مقاتلي القاعدة وطالبان عبر جانبي الحدود.

المصدر : وكالات