القوات الباكستانية تشدد حملتها على المواقع المفترضة لمن تسميهم إرهابيين (الفرنسية)

قالت المخابرات الباكستانية إن أجهزة أمنها قتلت أحد المطلوبين بتهمة تدبير محاولة اغتيال الرئيس برويز مشرف في العام الماضي.
 
وأوضحت تلك المصادر أن أمجد حسين فاروقي الذي رصدت مكافأة قدرها 34 ألف دولار لمن يساعد في إلقاء القبض عليه، قتل اليوم في اشتباك بمدينة نواب شاه الصغيرة الواقعة على مسافة 130 كيلومترا إلى الشمال الشرقي من كراتشي.
 
كما أكد وزير الإعلام الباكستاني الشيخ رشيد أحمد أن الفاروقي المشتبه في أنه من قياديي القاعدة في باكستان قتل اليوم، مشيرا إلى أن الاشتباك الذي استمر أربع ساعات أسفر أيضا عن اعتقال شخصين آخرين.
 
وأشار مصدر أمني باكستاني إلى أن فاروقي كان أيضا مدانا بقتل الصحفي الأميركي دانيال بيرل عام 2002.
 
تأتي هذه التطور بعد يوم من إعلان إسلام آباد رفع العقوبات التي كانت مفروضة على المناطق القبلية في منطقة وزيرستان المحاذية لأفغانستان وتخصيص مساعدات اقتصادية لها من أجل ضمان مشاركتها في الحرب على ما تسميه الإرهاب.  

المصدر : وكالات