إيران تعهدت لدول أوروبية بتعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم (أرشيف-الفرنسية)
قال مسؤول أميركي رفيع المستوى إن إيران أبلغت مسؤولين أوروبيين بأنها لن تتنازل عن حقها في الاستمرار في عمليات تخصيب اليورانيوم في خطوة تزيد من حدة المواجهة بشأن برامجها النووية. وأضاف المسؤول أن البريطانيين والفرنسيين أبلغوه بذلك.

وفي باريس قال متحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية في وقت سابق من يوم الجمعة إن فرنسا وبريطانيا وألمانيا ستواصل المحادثات مع إيران بشأن برنامجها النووي.

ولم يذكر المتحدث باسم الخارجية الفرنسية إيرفيه لادسو أي تفاصيل بشأن نتائج المحادثات رفيعة المستوى بين الدول الثلاث وإيران والتي أجريت في باريس الخميس. وقال إن الاتصالات مستمرة مع السلطات الإيرانية وتسير في خط بالتوازي مع العمل الذي تقوم به الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

والتقى مسؤولون من ألمانيا وبريطانيا وفرنسا مع وفد إيراني في العاصمة الفرنسية سعيا للحصول على ضمانات بأن البرنامج الإيراني النووي مخصص للأغراض السلمية.

وتتهم الولايات المتحدة إيران بالسعي لصنع أسلحة نووية، وهو اتهام تنفيه طهران. وكرر وزير الخارجية الأميركي كولن باول الخميس أن إيران لم تف بالتزاماتها للوكالة الدولية للطاقة الذرية ولا بتعهداتها للدول الأوروبية الثلاث.

وكانت إيران التي تشتبه الدول الغربية في أنها تريد صنع قنبلة ذرية "تحت ستار برنامج نووي لأغراض مدنية", وافقت في أكتوبر/تشرين الأول 2003 إثر زيارة لوزراء خارجية فرنسا وألمانيا وبريطانيا على تعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم من جانب واحد ولفترة مؤقتة.

المصدر : وكالات