شرطة بورت هاركورت تقول إن عدد القتلى 20 فقط (الجزيرة)

أكدت منظمة العفو الدولية أن أعمال العنف بين المليشيات المتناحرة بولاية بورت هاركورت الغنية بالنفط في نيجيريا أوقعت خلال الشهر الماضي 500 قتيل على الأقل.

من جانبه طعن إيمانويل أوكا الناطق باسم بيتير أوديلي حاكم الولاية في الأرقام التي ذكرتها المنظمة الدولية.

وقال إيمانويل "حصيلة الـ500 غير صحيحة بتاتا، مشددا على أنه يصدق التقارير التي أصدرتها الشرطة".

وكانت تقارير الشرطة أكدت أن حصيلة ثلاث هجمات منفصلة وقعت بين مليشيات متناحرة الشهر الماضي أدت إلى مقتل 20 شخصا فقط. 

يذكر أن بورت هاركورت هي المركز الرئيس لصناعة النفط  في نيجيريا، وتوجد بها مكاتب ومنشآت لعدة شركات نفطية كبرى.

المصدر : الفرنسية