كوبيان أفرجت عنهما بنما متورطان في محاولة مزعومة لاغتيال كاسترو (الفرنسية)

قطعت كوبا علاقاتها الدبلوماسية مع بنما بسبب قرار رئيسة بنما المنتهية ولايتها الإفراج عن أربعة نشطاء كوبيين اتهموا بمحاولة قتل الرئيس الكوبي فيدل كاسترو قبل أربعة أعوام .

ووصفت الحكومة الكوبية في بيان الرئيسة البنمية المحافظة ميريا موسكوسو بأنها "شريك وحامية للإرهاب" معلنة قطع العلاقات الدبلوماسية "إلى أجل غير مسمى".

وقالت هافانا إن العفو "إهانة لضحايا الإرهاب وأسرهم وإن التاريخ سيحمل موسكوسو المسؤولية عن الجرائم الجديدة التي يرتكبها هؤلاء القتلة الممقوتون في المستقبل".

وكانت موسكوسو التي تنتهي ولايتها الأسبوع القادم أصدرت عفوا عن النشطاء الكوبيين، قائلة إنها تريد بهذا منع إبعادهم مستقبلا إلى دول مثل فنزويلا أو كوبا حيث يمكن أن يقتلوا هناك.

وغادر الأربعة بنما بعد ساعات من الإفراج عنهم دون أن تُعرف وجهتهم. وسادت تكهنات بأنهم في طريقهم إلى ميامي بولاية فلوريدا الأميركية. يذكر أن هؤلاء كان حكم عليهم بالسجن من 7- 8 سنوات.

المصدر : وكالات