هاشم آغاجاري
أطلقت السلطات القضائية الإيرانية سراح الكاتب الإيراني هاشم آغاجاري بعد أن قضى سنتين في السجن بتهمة الإساءة للدين وللمراجع الدينية.

وأوضح المحامي صالح نخبخت أن إطلاق سراح موكله تم بدفع كفالة مالية بعد أن كان حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات.

وأوضح المحامي يوم 21 يوليو/تموز الجاري أن هاشم آغاجاري سيبقى في السجن بانتظار النظر في طلب استئناف الحكم الصادر بحقه لأن عائلته لا تملك وسائل دفع الكفالة.

وقام أصدقاء ومؤيدو آغاجاري بجمع الكفالة الكبيرة التي فرضت للإفراج عنه وهي 970 مليون ريال إيراني بما يعادل 113 ألف دولار أميركي.

وقال المحامي إن آغاجاري توجه إلى منزله برفقة الشرطة، وقد سمح القضاء الإيراني له بالبقاء خارج السجن للسنوات المتبقية من الحكم الصادر عليه، وأفاد أفراد عائلته بأن القضاء لم يسمح له بالتحدث إلى الصحافيين.

المصدر : وكالات