وفد أممي يلتقي أوباسانجو ويتجاهل مصير تايلور
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:54 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:54 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

وفد أممي يلتقي أوباسانجو ويتجاهل مصير تايلور

أوباسانجو يرفض تسليم تايلور لمحاكمته في سيراليون (أرشيف)
بحث مندوبون عن مجلس الأمن الدولي السبت مع الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو الأزمات السياسية في دول غرب أفريقيا لكنهم لم يتطرقوا معه إلى مصير الرئيس الليبيري السابق تشارلز تايلور المنفي في نيجيريا.

وقد منحت نيجيريا في أغسطس/آب من العام الماضي اللجوء السياسي للرئيس الليبيري السابق الذي اضطر إلى التخلي عن الحكم بضغط مشترك من المتمردين والمجموعة الدولية التي ترغب اليوم في مثوله أمام محكمة دولية.

وأكد السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة أمير جونز باري -رئيس وفد الأمم المتحدة الذي وصل أمس إلى أبوجا آتيا من سيراليون- أن موضوع تايلور لم يناقش خلال المحادثات مع الرئيس النيجيري ووزير خارجيته.

ويأمل ناشطون في مجال حقوق الإنسان أن تزيد جولة وفد الأمم المتحدة الضغط على نيجيريا لتسليم تشارلز تايلور إلى القضاء الدولي.

ووجهت المحكمة الخاصة في فريتاون إلى تايلور تهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية لتورطه في الحرب الأهلية التي اجتاحت سيراليون ودعمه لمتمردي الجبهة الثورية الموحدة.

ويرفض الرئيس أوباسانجو تسليمه إلى محكمة فريتاون الخاصة لكنه يعرب عن استعداده لتسليمه إلى ليبيريا إذا ما قدم القضاء في هذا البلد طلبا بهذا الشأن.

من جهة أخرى ناقش وفد الأمم المتحدة مع المسؤولين في نيجيريا الأزمات السياسية في غرب أفريقيا وخصوصا في ساحل العاج.

وقبل اللقاء مع أوباسانجو, اطلع أعضاء الوفد على نتائج القمة المصغرة التي عقدها الجمعة في أبوجا الرئيسان الكونغولي جوزيف كابيلا والرواندي بول كاغامي اللذان اتفقا على وضع آلية ثنائية للتحقق بمساعدة بعثة الأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية والاتحاد الأفريقي.

وقد زار وفد الأمم المتحدة حتى الآن كلا من ليبيريا وسيراليون وغانا وساحل العاج، ومن المقرر أن يتوجه بعد نيجيريا إلى غينيا وغينيا بيساو ثم السنغال.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: