تدريبات مكثفة لزيادة كفاءة الجيش الأفغاني في مواجهة طالبان (أرشيف-الفرنسية)
قتل ثلاثة جنود أفغان على الأقل ومسلحان يشتبه في أنهما من مقاتلي طالبان في اشتباكات جنوبي أفغانستان، فقد جرت معارك عنيفة اليوم لأكثر من ثماني ساعات جنوب ولاية خوست القريبة من الحدود الباكستانية قتل فيها جنديان من القوات الأفغانية واثنان يشتبه في أنهما من عناصر طالبان.

وأعلن قائد الفرقة الخامسة والعشرين بالجيش الأفغاني الجنرال خيالباز شيرازي أنه تم اعتقال أحد عناصر طالبان ويشتبه بأنه عربي. وذكر أن قواته شاهدت العشرات من المسلحين الجرحى يفرون إلى داخل حدود باكستان.

وقال الملا عبد الصمد وهو مسؤول من طالبان إن طائرات أميركية اشتركت في القتال، وقال شهود عيان إنها كانت تحلق فوق المنطقة بعد ساعة أو أكثر من انتهاء الاشتباك.

وفي حادث آخر ذكر مسؤولون أن جنديا ثالثا قتل مساء أمس عندما فتح مسلحون من طالبان النار من دراجة نارية على سيارة تستخدم في تسجيل أصوات الناخبين في لشكر شاه عاصمة ولاية هلمند.

يأتي ذلك في سياق سلسلة هجمات تستهدف العاملين في الانتخابات في أفغانستان المقرر أن تجرى في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

المصدر : وكالات