مظاهرات في بوسطن قبيل انعقاد مؤتمر الديمقراطيين
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

مظاهرات في بوسطن قبيل انعقاد مؤتمر الديمقراطيين

احتجاجات تطالب بعودة القوات الأميركية من العراق (الفرنسية)

استمر تدفق المندوبين عن الحزب الديمقراطي من مختلف الولايات في أميركا إلى ولاية ماساشوستس لإعلان ترشيح جون كيري لمنصب الرئاسة وجون إدواردز نائبا له خلال المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي المزمع عقده مساء اليوم.

وبالتزامن مع وصول المندوبين نظم أكثر من ألف شخص مسيرة جابت شوارع مدينة بوسطن احتجاجا على الوجود العسكري الأميركي في العراق.

ورفع المشاركون خلال المظاهرة التي نظمت عشية انعقاد المؤتمر شعارات تنتقد الحرب ووصفوها بأنها غير شرعية استندت إلى أكاذيب واستهدفت السيطرة على النفط العراقي.

يأتي ذلك في وقت كثفت فيه السلطات بولاية ماساشوستس إجراءاتها الأمنية في بوسطن قبيل عقد المؤتمر الذي سيستمر أربعة أيام وسيشهد خطابات لعشرات الشخصيات البارزة في الحزب.

وشملت الإجراءات تفتيش حقائب المسافرين في وسائل النقل المختلفة، وإقامة الأسلاك الشائكة في منطقة المؤتمر، ومنع مظاهرات الاحتجاج. كما قامت سلطات البريد بإزالة الصناديق البريدية من وسط المدينة.

إجراءات أمنية مشددة (الفرنسية)
في تلك الأثناء بدأ مكتب التحقيقات الاتحادي (FBI) التحقيق في تقارير غير مؤكدة تشير إلى أن جماعة محلية تخطط لمهاجمة عربات وسائل الإعلام بمتفجرات وعبوات حارقة خلال مؤتمر الحزب الديمقراطي.

وقال بيان لمكتب التحقيقات إنه مازال يحقق بدقة في المعلومات وسيصدر الإشعار اللازم في حال توفر أي معلومات إضافية موثوقة.

في غضون ذلك أشار أحدث استطلاعات الرأي في الولايات المتحدة إلى تقدم طفيف للمرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة جون كيري أمام منافسه الرئيس الجمهوري جورج بوش.

ويظهر الاستطلاع الذي نشرته يوم الجمعة صحيفة لوس أنجلوس تايمز أن 48% من المقترعين سيختارون كيري مقابل 46% لصالح بوش. أما إذا قرر المرشح المستقل رالف نادر الإبقاء على ترشيحه, فإن 46% سيصوتون لكيري مقابل 44% لبوش.

وفي يونيو/حزيران الماضي كان كيري يتفوق على بوش بسبع نقاط في حال المواجهة الثنائية. أما في ما يخص موقع نائب الرئيس فإن جون إدواردز نائب كيري يتمتع بـ56% من الناخبين مقابل 46% لديك تشيني نائب بوش.

المصدر : الجزيرة + وكالات