ساران (يسار) يصافح خوخار قبيل الاجتماع (الفرنسية)
بدأت الهند وباكستان اليوم محادثات لبحث سبل دفع عملية السلام المتعثرة بين الجانبين بشأن إقليم كشمير المتنازع عليه منذ نحو نصف قرن. وتأتي هذه المحادثات تمهيدا للقاء وزيري خارجية البلدين.

وقد وصل وفد المفاوضات الباكستاني برئاسة المسؤول في وزارة الخارجية الباكستانية رياض خوخار إلى نيودلهي في وقت متأخر من مساء الجمعة إلى نيودلهي لعقد الجولة الثانية من المحادثات على مستوى عال خلال شهرين.

وقال خوخار عند وصوله إلى نيودلهي إنه سيستعرض مع نظيره الهندي شيام ساران مدى التقدم الذي حققته اللقاءات السابقة بشأن القضايا المعلقة بين البلدين.

ومن المتوقع أن تنتهي المحادثات بين المسؤولين بوضع جدول أعمال اللقاء الذي سيجمع بين وزير الخارجية الباكستاني خورشيد محمد كاسوري ونظيره الهندي ناتوار سنغ يوم الأحد والاثنين في نيودلهي.

وأعرب كاسوري من إسلام آباد قبيل اجتماع المسؤولين عن أسفه "لأننا لم نتمكن من إيجاد حل للنزاع في جامو وكشمير" الذي جعل البلدين يعيشان حالة من التوتر وعدم الاستقرار. وأوضح أن ما يحتاجه الطرفان هو رؤية واضحة للمستقبل "نحن بحاجة إلى الشجاعة والجرأة لإدراك مثل هذه الرؤية".

المصدر : وكالات