كيري يستجيب لضغط مؤيديه وينتقد حرب بوش بالعراق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:02 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:02 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

كيري يستجيب لضغط مؤيديه وينتقد حرب بوش بالعراق

كيري لدى وصوله بنسلفانيا (رويترز)
وصف جون كيري المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية اليوم غزو العراق بأنه حرب خاطئة في المكان والتوقيت الخطأ. وقال إن هدفه سيكون سحب القوات خلال ولايته الأولى في البيت الأبيض.

وتحت ضغط من بعض الديمقراطيين للابتعاد عن موضوع الأمن القومي الذي يعتبره الكثيرون أقوى أسلحة الرئيس جورج بوش، حاول كيري التركيز على الاقتصاد وغيره من القضايا الداخلية في اجتماع انتخابي ولكن بعض المؤيدين أثاروا موضوع العراق.

ويكافح سيناتور ماساتشوسيتس الذي سبق أن قال إنه "كان سيصوت لمنح بوش التفويض باستخدام القوة إذا لزم الأمر ضد العراق حتى لو كان يعرف في ذلك الوقت أن صدام ليست لديه أسلحة دمار شامل" من أجل رسم خطوط تميز موقفه بوضوح عن الرئيس بشأن العراق.

وقال كيري "لم أكن لأفعل شيئا واحدا فقط مختلفا عن الرئيس بشأن العراق.. كنت سأفعل كل شيء بشكل مختلف عن الرئيس بشأن العراق" نافيا أن يكون بذلك بدل موقفه.

وقال إنه منذ بداية الجدل بشأن خوض الحرب أبلغ الرئيس بوش ضرورة عدم الاندفاع نحو الحرب والتمهل لبناء تحالف مشروع "وكي تكون لديك خطة لكسب السلام".

وأضاف "لديك نحو 500 جندي هنا و500 جندي هناك والقوات الأميركية هي التي خسرت 90% من الخسائر البشرية في المعارك.. ودافعو الضرائب الأميركيون هم الذين يدفعون 90% من تكاليف الحرب.. إنها حرب خاطئة في المكان والتوقيت الخطأ".

ووعد كيري مثل بوش بأن تكمل الولايات المتحدة مهمتها في العراق "حتى يصبح هذا البلد آمنا" وقال" يتعين علينا أن نقوم بما يتوجب علينا القيام به للخروج وأن نفعل ذلك على نحو صحيح".

ورغم أنه لم يحدد جدولا زمنيا دقيقا لسحب القوات الأميركية من العراق، إلا أن كيري قال إن ذلك سيكون ممكنا إذا توافرت شروط معينة مثل جمع الحلفاء إلى مائدة للمساعدة في بسط الأمن وإعادة الإعمار.

وفي مستهل حملة يقوم بها في ثلاث ولايات مهمة هي بنسلفانيا وويست فرجينيا وأوهايو، ركز كيري على القضايا التي تتعلق بالجوانب المالية في محاولة لإنعاش حملته الانتخابية بعد أن أظهرت أحدث استطلاعات الرأي تأخره عن بوش بأكثر من عشر نقاط.

المصدر : رويترز